علماء دين مسلمون يدعون الى اصلاح قطاع التربية للتصدي للتطرف

25 فبراير 2015 - 19:17

دعا المشاركون في مؤتمر “الاسلام ومحاربة الارهاب” الذي نظمته رابطة العالم الاسلامي في بيانهم الختامي الاربعاء, ضمن توصيات عديدة, الى اصلاح قطاع التربية للتصدي للارهاب.

ودعا المشاركون في المؤتمر الذي استمر ثلاثة ايام في مكة المكرمة الى “مراجعة ما تتضمنه مناهج التعليم في العالم من مضامين خاطئة ومغلوطة عن الاسلام والعمل على تصحيحها” والى “ادراج مواد في مناهج التعليم تركز على التسامح والعدالة والسلام وتحريم الظلم ونبذ العنف وحرمة الدماء”.

وفي افتتاح المؤتمر الاحد دعا شيخ الازهر احمد الطيب الدول الاسلامية الى اصلاح برامجها التعليمية للتصدي للتطرف الديني.

وقال الطيب ان التطرف الديني ناجم , ضمن اسباب اخرى, عن تراكم تاريخي لتيارات متطرفة غريبة عن تراثنا انبثقت عن تفاسير خاطئة للقران والسنة.

واضاف انه “طالما لم نسيطر في مدارسنا وجامعاتنا على هذا التوجه لتكفير المسلمين لن يكون هناك امل في نهوض الامة واستعادة وحدتها”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي