حرب خفية بين المغرب والجزائر بسبب طواف الدراجات

02 مارس 2015 - 14:09

رفعت الجامعة الملكية المغربية للدراجات شكوى رسمية للاتحاد الدولي للدراجات، تطالب فيها بمنع منتخب  ما يسمى بـ”بوليساريو” من المشاركة في طواف الجزائر، أكبر مراحل «الأفريكا تور» المؤهلة إلى بطولة العالم والألعاب الأولمبية ريو دي جانيرو 2016، بحجة عدم عضويته في الاتحاد الدولي واعتباره جزءا من المغرب.

من جانبها، ذكرت صحيفة “النهار” الجزائرية، أن هذه القضية تحولت إلى حرب خفية بين البلدين، إذ أن مشاركة “البوليساريو” في طواف الجزائر هو رد على ما أسمته “استفزازات” المغرب الذي ينظم مجموعة من السباقات الدولية في الأقاليم الصحراوية، آخرها كان “طواف المسيرة الخضراء”.

[related_posts]

وأضاف نفس المصدر، أن هدف المغرب من تنظيم هذه التظاهرات الرياضية هو منع الجزائر من المشاركة، وتقليص حظوظ الرياضيين الجزائريين من الوصول إلى بطولة العالم والألعاب الأولمبية، وهو ما جعل الاتحاد الجزائري يرد على المغاربة بدعوة “البوليساريو الشقيقة” حسب وصف الجريدة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي