من جديد.. جطو "ينبش" في الزاوية المظلمة لعشرات المُؤسسات العمومية

02 أبريل 2015 - 14:05

نشر صبيحة اليوم الخميس، المجلس الأعلى للحسابات تقاريره السنوية بخُصوص افتحاص مجموعة من المؤسسات العُمومية.

وعرى التقرير الصادر في ثلاثة أجزاء يتراوح حجم كل منها ما بين الثمانين والمائة صفحة، أكثر من عشر مؤسسات وطنية، إلى جانب تقديمه تفاصيل عملية الافتحاص التي قامت بها مجالسه الجهوية.

وبحسب نص التقرير الذي يهم أنشطة المجلس خلال السنة المنصرمة، فإن عملية التقارير المنشروة تهم عمليا افتحاص كُل من “تدبير المعدات البيو طبية من طرف وزارة الصحة”، فيما أورد التقرير مجموعة من الملاحظات بخصوص شركة العمران بالرباط، وصندوق التضامن للسكن والاندماج الحضري.

ومن بين ما شمله تقرير جطو، نتائج افتحاص كُلا من “صندوق التنمية الفلاحية”، “المكتب الوطني المغربي للسياحة”، “الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات”، “الوكالة الوطنية لانعاش المقاولات الصغرى والمتوسطة”، “دار الصانع”.

وقام المجلس أيضا عبر تقريره السنوي بـ”تقييم استراتيجية المغرب الرقمي 2013″، و”مدرسة علوم الإعلام”، و”المدرسة العليا للتكنولوجيا بمكناس”، “المكتبة الوطنية للمملكة المغربية”، و”نظام النفقات الجبائية بالمغرب”.

بالإضافة إلى ذلك، أورد التقرير أيضا، نتائج عمليات الافتحاص التي قامت بها المجالس الجهوية للمجلس لمختلف مؤسسات التدبير المحلي، كالجماعات الحضرية ومجالس الجهات وغيرها

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.