إدارة الرجاء مجبرة على "العفو" عن بورزوق قبل لقاء اسطيف

17 أبريل 2015 - 14:28

بعدما أوقفت إدارة نادي الرجاء الرياضي لاعبها حمزة بورزوق لمدة ثلاثة أسابيع، عاد مهاجم النسور إلى التداريب أخيرا، بعدما تم رفع العقوبة التي صدرت في حقه سابقا من طرف المكتب المسير، بسبب ما أسموه “عدم انضباط” وتصرفاته غير اللائقة تجاه بعض زملائه.

وذكرت مصادر خاصة “لليوم 24″، أن الرجاء أجبر على إعادة بورزوق في ظل غياب بديل لمركز الهجوم، خصوصا بعد الأداء غير المقنع الذي ظهر به سيلفر في اللقاء الأخير، وفي الوقت الذي يعاني فيه أوساغونا من بعض الآلام بعد مباراة الديربي، التي جعلته يتدرب بشكل انفرادي، على الرغم من تأكيد الطاقم الطبي جهوزيته للقاء يوم الأحد المقبل.

من جانبه، أبدى بورزوق سعادته بقرار المكتب المسير، واعتذر للاعبين والجماهير الرجاوية مما بدر منه، مشيرا إلى أنه مر بفترة عصيبة، وعاش ضغطا كبيرا، ولاستدراك ما سبق فإنه سيبذل ما في وسعه لاستعادة لياقته ليساهم في تأهل فريقه إلى دور المجموعات من منافسة البطولة القارية.

وسيرافق لاعب النسور، المجموعة الرجاوية إلى بوسكورة للمشاركة في التجمع التدريبي المغلق الذي يخوضه الفريق بالمركز الرياضي ولنيس، استعدادا للمباراة التي ستجمعه بفريق وفاق سطيف الجزائري، برسم ذهاب الدور الثاني من دوري عصبة الأبطال الإفريقية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.