مدرب "أطفال الصخيرات" ينقل إلى المستشفى بعد تمديد مدة اعتقاله

10 يونيو 2015 - 17:11

بعد  قرار النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية في تمارة  تمديد اعتقال مصطفي العمراني، مدرب ضحايا فاجعة الصخيرات من أجل تعميق البحث، تعرض الأخير لحالة إغماء نقل على إثرها إلى مستشفى الحسن الثاني بتمارة.

هذا وقد أظهرت الفحوصات الأولية أن العمراني تعرض لأزمة نفسية حادة جاء الحادث الذي أودى بحياة 11 طفلا كانوا في عهدته، كما أنه امتنع عن تناول الطعام منذ يوم الحادث ما تسبب في سوء حالته الصحية، وقد تم وضعه في العناية المركزة إلى أن يسترجع قوته.

وكان وكيل الملك بتمارة استمع، صباح اليوم الأربعاء، إلى أقوال العمراني دون أن توجه له أي تهمة معينة، كما التمس محامي المدرب إطلاق سراحه لحضور مراسيم دفن فدوى الوردي، بطلة افريقيا في التيكواندو، بعدما لفظ جثثها بحر الصخيرات فجر اليوم، على اعتبار أن المرحومة كانت مثل ابنته.

يشار الى انه في هذه الاثناء يتم تشيع جنازة فدوى، والسائق عماد بلخوضي الذي تكلف بنقل الأطفال المنخرطين في نادي التكواندو في مقبرة سيدي محمد بنسليمان.

هذا ولاتزال عمليات البحث جارية عن جثث أخرى، ضمنها جثتي الطفلين عبد الحكيم المليح، ونهيلة الهدهود، ومصطفى علوش، مؤطر يعمل بجمعية “النور” .

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

abdelhaak منذ 7 سنوات

لا حول ولا قوة الا بالله سيد مادر والو هادشي قادر الله

Hamza منذ 7 سنوات

Finahoma 3alamat irchad watawjih wach hadminta2a dyal sibaha walala

aziz منذ 7 سنوات

لاحول و لاقوة.....

aziz منذ 7 سنوات

لاحول و لاقوة.....