برحمة وجحوح يتعاركان في مباراة الماط والجيش والأخير يتلقى غرامة مالية

30 أغسطس 2015 - 13:08

عاد شغب اللاعبين إلى الواجهة مجددا، بعد الشجار الذي نشب بين لاعبي المغرب التطواني والجيش الملكي، يوم أمس السبت، خلال مباراة منافسات دور سدس عشر كأس العرش، وانتهى بطرد اللاعبين في الدقيقة 40 من عمر اللقاء.

وكان أحمد جحوح لاعب المغرب التطواني قد قام بسلوك « لا أخلاقي » حينما بادر إلى الاعتداء على المهدي برحمة، لاعب الجيش الملكي بعدما وجّه الأخير تسديدة إلى المرمى، ويدخلا في شجار قبل أن يتدخل حكم المباراة ويشهر البطاقة الحمراء في وجه اللاعبين.

وحسب بيان للنادي التطواني، فإن المكتب المسير قرّر فرض غرامة مالية في حدها الأقصى على اللاعب جحوح، وهي 50 ألف درهم على ما أقدم عليه من سلوك مناف للأخلاق الرياضية، والوجه الذي يجب أن يظهر به لاعبو فريق المغرب التطواني، في كل المباريات مهما كانت النتيجة.

وبناء على القانون الداخلي للفريق، اتخذ المكتب المسير قراره، بحيث ينص على غرامات مالية لكل من تلقى إنذارا أو بطاقة حمراء من دون سبب مقنع خلال المباراة، وحدد القانون الداخلي هاته الغرامات كل حسب خطورتها.

وكان ممثل الحمامة البيضاء قد ودع منافسات كأس العرش، رغم فوزه زوال أمس على حساب الجيش الملكي بملعب الفتح بالرباط بأربعة أهداف لهدفين، حيث استفاد الفريق العسكري من فوزه في مباراة الذهاب بثلاثية نظيفة، ليعبر إلى دور الثمن في مجموع المباراتين (5 ـ 4).

وسجل أهداف فريق المغرب التطواني في هذه المباراة كل من سلمان ولد الحاج في الدقيقة 21، وعبد العظيم خضروف في مناسبتين (24، 61)، وأنس المرابط في الدقيقة 72، فيما سجل هدفي الجيش كل من المهدي النغمي في الدقيقة 16، ومصطفى اليوسفي في الدقيقة 22.
[youtube id= »hp336JPKU7Y »]

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي