بوش الأب يحمل رامسفيلد وتشيني اخطاء بوش الصغير

06 نوفمبر 2015 - 09:47

خرج الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الأب عن صمته إزاء فترة حكم نجله جورج بوش الابن، وحمّل جزئيًا أخطاءه التي ارتكبها خلال فترة حكمه (2001 – 2009) لنائبه ديك تشيني، ووزير دفاعه دونالد رامسفيلد.

وفي تصريحات لكاتب السير الذاتية جون ميتشام، نُشرت اولب أمس، قال بوش الأب إن ابنه تلقى استشارات سيئة من نائبه تشيني ووزيره للدفاع رامسفيلد. وأضاف أن الرئيس السابق «يتحمل مسؤولية أخطاء الذين اختارهم ليساعدوه. الخطأ الكبير الذي حدث هو السماح لتشيني بأن يؤسس ما يشبه وزارة الخارجية في مكتبه بالبيت الأبيض». أما عن رامسفيلد، فوصفه بوش الأب بأنه كان «متغطرسًا، تجاهل وجهات نظر الآخرين»، وخدم الرئيس بوش الابن «بشكل سيئ».

وعلّق بوش الابن على تصريحات والده، بقوله: «في كل الأحوال، أنا أختلف معه في وصفه لما كان يحدث. أنا الذي وضعت السياسة، وأنا الذي أمرت بأن تُنفذ. كانت سياستي وكانت فلسفتي». وتابع بوش الابن: «لم أتوقع أن يقول لي والدي إنه يجب عليك أن تسيطر على تشيني لأنه يتحكم في إدارتك. ليست هذه من عادات والدي».

وبسبب قراره شن غزوٍ على العراق عام 2003، يعد بوش الابن واحدًا من أقل الرؤساء الأميركيين شعبية على الإطلاق.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.