بلجيكا تُحاكم مغربيا متهما بقتل ابنيه صعقا بالكهرباء وهما يستحمان

05 ديسمبر 2015 - 09:30

حددت محكمة الجنايات في مدينة لييج البلجيكية، الاثنين المقبل، لانطلاق المرافعات الشفوية ضد المغربي عبد المجيد كرار، المتهم بقتل طفليه وائل وياسين، بصعقة كهربائية، بعد أن عمد الأب إلى وضع مصفف شعر في مغطس الماء، خلال استحمامهما.

وتعود تفاصيل الجريمة إلى سنة 2013، حيث قتل الأب ابنيه، اللذان يبلغان من العمر 3 و5 سنوات، صعقا بالكهرباء قبل أن يتم العثور عليهما جثتين هامدتين داخل المغطس.

وعرفت جلسة المحاكمة أمس الجمعة حضور عدد من الزملاء السابقين للمتهم عبد المجيد، والذين وصفوا زميلهم بـ”اللطيف” و”الودي” و”المحترم”، ويعطي دائما انطباعا بأنه “ذكي للغاية”، مشددين على أنه نادرا ما يتحدث عن حياته الخاصة مع زملائه، كما أن عدد أصدقائه المقربين قليلون جدا، باستثناء بعض المغاربة المقيمين في منطقة “فيرفيرس”.

من جهة ثانية، نقلت مصادر إعلامية بلجيكية أن المتهم رفض الحصول على مساعدة طبيب نفساني، رغم تغير طابعه بعد إصابته بجلطة دماغية، حيث أصبح أكثر عصبية، وسريع الغضب والانفعال.

وقال فيليب لوران، مدعي عام سابق في بلجيكا، ووالد طليقة المتهم المغربي، أن العلاقة بين المتهم وابنته شارلوت كانت جيدة جدا في بداياتها، “كان زوجا وأبا جيد جدا، وكان يقضي الكثير من الوقت معهم. لكنه كان أيضا سريع الغضب في بعض الأحيان اتجاههم. عصبيته تبدو أحيانا غير منطقية”.

إلى ذلك، سيتم الاستماع إلى الشهود والمتهم، بداية الأسبوع الجاري، من أجل إصدار الحكم النهائي، وفق التهم الموجة إليه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي