بودريقة في ورطة جديدة بعد احتجاج المدرب جوزي روماو

10 ديسمبر 2015 - 13:25

يبدو أن مسلسل شد الحبل بين محمد بودريقة، رئيس نادي الرجاء الرياضي والمدربين، الذين تعاقبوا على قيادة السفينة الخضراء مستمرة، حيث من المرتقب أن يرفع البرتغالي جوزي روماو تظلمه لجامعة الكرة، لعدم صرف جميع مستحقاته المالية العالقة بذمة الفريق بعد انفصال بالتراضي بين الطرفين.

وتتكرر واقعة خلافات بودريقة مع المدربين واللاعبين، الذين غادروا أسوار النادي من جديد، علما أن الهولندي رود كرول المنفصل حديثا عن القلعة الخضراء بعد الإقصاء من نصف نهائي كأس العرش، بدوره أعلن عبر محاميه لجوءه  إلى الجامعة والفيفا لتسلم الجزء المتبقي من مستحقاته المالية بعد الإقالة.

وجدير بالذكر أن مشاكل الرجاء الأخيرة أتت تباعا، سواء تلك المتعلقة بالشق الإداري أو التقني، ودفعت محمد بودريقة إلى الانسحاب والإعلان عن جمع عام استثنائي مطلع يناير المقبل.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي