المغربي حكيمي وأبناء زيدان "يجرون" عقوبات قاسية على الريال من الفيفا

16 يناير 2016 - 10:17

“تورط” المغربي أشرف الحكيمي، إلى جانب عشرة لاعبين آخرين، في العقوبة التي سلطتها “الفيفا” على نادي ريال مدريد، والقاضية بحرمانه من دخول الميركاتو الصيفي والشتوي المقبل (صيف 2016 وشتاء 2017)، وذلك عقب مخالفته للوائح التعاقد مع اللاعبين القاصرين.

وباشرت “الفيفا” التحقيق في 39 حالة مشتبه فيها تتعلق بانتقال قاصرين إلى أسوار الملكي، كان من ضمنها 11 حالة جعلت الاتحاد الدولي لكرة القدم يقسو على ريال مدريد، بسبب الجدل الكبير الذي أثارته القضية داخل الأوساط الكروية بإسبانيا.

وأعلنت قناة “لاسيكستا” الإسبانية  أن 11 حالة الأكثر جدلا، والتي أدت إلى فرض عقوبات “الفيفا”، كان ضمنها 11 لاعبا أجنبيا، أبرزهم أبناء المدرب زين الدين الأربعة، إضافة  للاعب الشاب أشرف الحكيمي.

تجدر الإشارة إلى أن أشرف الحيكمي سبق أن دافع عن ألوان للمنتخب الوطني للشبان، قبل أن يتخد قرره الأخير بحمل قميص المنتخب الإسباني.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.