محاكمة كولونيل مزيف أوقع ضحايا باسم مسؤول عسكري سامي

28 مايو 2016 - 15:41

شهدت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء منتصف الأسبوع، محاكمة كولونيل مزيف، رفقة أربع متهمين توبعوا بتهم تتعلق بالنصب والاحتيال والتزوير في وثائق إدارية، وانتحال صفة ضابط سامي، وتزوير أختام الدولة، وغيرها من التهم الثقيلة.
وقررت هيئة الحكم بالقاعة 8 برئاسة القاضي لحسن الطلفي، لدى غرفة الجنايات الاستئنافية، لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، متابعة المتهمين الخمسة، بينهم شخص ادعى أنه كولونيل عسكري، حيث عمل رفقة باقي المتهمين على ايهام عدد من الضحايا والنصب عليهم عن طريق النصب والاحتيال.
ويابع المتهمون الخمسة بتهم تتعلق بتزوير أختام الدولة واستعمالها، والنصب والاحتيال والتزوير في وثائق إدارية، واستعمالها، والتدخل بغير صفة، للقيام بأعمال وظيفة عسكرية، وانتحال صفة ضابط سامي بها، وتزوير أرقام صفيحة السيارة، وتهم أخرى، كل حسب ما نسب إليه.
وقررت هيئة الحكم تأخير القضية إلى يونيو المقبل لتتمة محاكمة المتهمين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.