مشاكل في انتظار عناصر برشلونة أمام مونشنغلادباخ في مباراة اليوم

28 سبتمبر 2016 - 11:01

سيحل برشلونة، مساء اليوم الأربعاء، ضيفاً ثقيلاً على بوروسيا مونشنغلادباخ، في الجولة الثانية من المجموعة الثالثة في دوري أبطال أوروبا.

وفي هذا المباراة قد يواجه إنريكي، مشاكل خاصة لغياب العديد من اللاعبين المهمين.

واستعرضت صحيفة “يوروسبور” المتخصصة، المشاكل، المرتقب أن يواجهها اللوتشو، في هذا الإختبار الصعب.

ماسكيرانو

مشكلة كبرى قد يعاني منها إنريكي هي إهتزاز مستوى الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو في الوقت الحالي فقد تسبب الأخير في بعض الأخطاء مؤخراً كلفت فريقه خسارة العديد من النقاط إلى جانب تعرض الفرنسي صامويل أومتيتي للإصابة والتي ستبعده عن المشاركة في هذه المباراة، وبالتالي فإن لويس إنريكي أمام أمر واقع وهو إشراك اللاعب الأرجنتيني مع تمنياته بعودة ماسكيرانو إلى تألقه مرة أخرى.

الظهير الأيمن

بالرغم من الأداء الرائع الذي قدمه سيرجي روبيرتو أمام سبورتينغ خيخون وصناعته لهدفين إلا أن اللاعب ضعيف جسمانياً وبالتالي قد يكون ثغرة أمام لاعبي بوروسيا مونشنغلادباخ في ظل تواجد فابيان جونسون وإبراهيما تراوري في مركز الطرف الهجومي قد تسبب إزعاجاً للنادي الكاتالوني.

غياب ميسي

بالرغم من أن أداء برشلونة أفضل من دون ميسي رقمياً لكن بعيداً عن الأرقام فالأرجنتيني هو النجم الأول للفريق وجميع المباريات التي افتقد فيها البلوغرانا للبرغوث لم تكن مواجهات صعبة نظرياً وربما تتشابه ظروف هذه المباراة مع مواجهة باير ليفركوزن في الموسم الماضي عندما افتك سواريز النقاط الثلاثة في الدقائق الأخيرة وفاز النادي الكاتالوني بنتيجة 2-1 لذا ربما يجد إنريكي صعوبة كبيرة في فك شيفرة الفريق الألماني.

السيطرة على وسط الملعب

قد يلجأ أندري شاوبيرت في هذه المباراة إلى الإعتماد على خطة 3-5-2 أو 3-4-1-2 وبالتالي فتواجد 5 لاعبين في خط الوسط قد يصعب مهمة برشلونة ويضع إنريكي أمام تحدي جديد وصعب للسيطرة على مجريات اللقاء خاصة وأن الإسباني يعتمد على ثلاثي في خط الوسط وبالتالي قد يقع في مأزق نتيجة الفارق العددي في خط الوسط ولكن تميز الأطراف لدى البلوغرانا قد يكون له دور هام في هذا اللقاء الصعب.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.