برلماني من "البيجيدي" يهاجم التوجهات الاجتماعية لحكومة العثماني

03 نوفمبر 2017 - 03:00

هاجم البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، محمد خيي الخمليشي، توجهات حكومة سعد العثماني في مشروع قانون المالية لسنة 2018، بسبب الاجراءات المحتشمة التي حملها هذا المشروع في موضوع السياسة الاجتماعية.
وقال خيي، الذي كان يتحدث بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية في إطار المناقشة العامة لهذا المشروع التي انتهت مساء اليوم الخميس، إنه شخصيا سجل حضورا باهتا لاستمرار إصلاح المقاصة بالجرأة التي بدأتها حكومة عبد الاله بنكيران.
وانتقد خيي سياسة الدعم المباشر، التي لم يرد بشأنها أي إجراء واضح، متسائلا عن مدى جرأة الحكومة في تقديم إجراءات واضحة تؤكد استدامة بعض الصناديق الاجتماعية الموجهة للفئات المعوزة والهشة.
وأوضح أن ما يؤكد أن الحكومة الحالية محتشمة على مستوى إصلاح المقاصة واعتماد سياسة الدعم المباشر، هو ما يظهر من الاعتمادات المخصصة لصندوق المقاصة، التي استقرت في 13 مليار درهم، ولم تستطع الحكومة المالية تقليصها بالنفس الذي سارت عليه الحكومة السابقة والتي امتلكت الجرأة في تخفيض نفقات هذا الصندوق من حوالي 55 مليار درهم إلى 13 مليار في سنة 2016، لكن لما جاءت حكومة العثماني أبقت على نفس الرصيد دون نقصان.
ودعا ذات البرلماني إلى إعادة النظر في سياسة الدعم الموجه للمقاصة، ولاسيما ما يتعلق منه بالدعم الضخم المخصص لغاز البوتان، الذي تستهلكه أكثر الشركات والمعامل، على حساب المواطنين الذين يستعملونه من أجل الطبخ المنزلي.
وطالب الحكومة بوضع تصور حول استدامة الصناديق الاجتماعية وتوسيع مصادر التمويل وموارده وتوسيع شريحة المغاربة الذين يعانون الهشاشة ليستفيدوا من الدعم الاجتماعي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.