بعد سنة من إقرار البنوك الإسلامية.. 7 % من المغاربة فقط يعرفونها!

08 ديسمبر 2017 - 15:45

كشف مكتب الدراسات العالمي “قانطار” في دراسة علمية حديثة له، أنجزها بشراكة مع الجمعية المغربية لمهنيي المالية التشاركية وخبراء في التمييل التشاركي، عن معطيات صادمة حول استعداد المغاربة للتعامل مع الأبناك التي تعتمد نظام التمويل التشاركي.

وأوضحت الدراسة، التي عرضت مساء أمس الخميس، في مقر بورصة الدار البيضاء، أن 7 في المائة فقط من المغاربة، سبق لهم أن قرؤوا أو رأوا أو سمعوا عن “التمويلات التشاركية”، مقابل 21 في المائة، من العينة المستجوبة التي ضمت الآلاف ممن تتجاوز أعمارهم 18 سنة، قالوا أنهم يعرفون “التمويلات الإسلامية”.

وتضيف الدراسة، أن 34في المائة من المغاربة يؤكدون أنهم “سينظرون” في أمر استفادتهم من أحد أشكال “التمويلات التشاركية”، فيما يبقى القرض بهدف اقتناء العقارات، أول المنتوجات التي تجذب المغاربة  للتمويلات التشاركية، بنسبة 30 في المائة.

وحسب ذات الدراسة، فإن 37 في المائة فقط من المغاربة يتوفرون على حسابات بنكية، فيما 6 في المائة فقط ممن لا يتوفرون على حسابات، مستعدون ليكونوا زبناء لدى الأبناك التشاركية، أمام من يتوفرون على حسابات بنكية من قبل، فقد عبر 25 في المائة منهم عن رغبتهم في حساب جديد لدى الأبناك التشاركية.

ومن بين المقتنعين بفكرة “التمويلات التشاركية”، من زبناء الأبناك المغربية، لم يعبر سوى 11 في المائة منهم عن رغبتهم في إقفال حساباتهم القديمة، والاحتفاظ بحساب وحيد لدى الأبناك التشاركية.

وأمام هذه المعطيات الصادمة، عبر القائمون عن الدراسة، على ضرورة اتخاذ شركات “التمويلات التشاركية” بعين الاعتبار لنتائجها، خصوصا أنها أول دراسة في هذا الموضوع بعد سنة كاملة من بداية استقرار الأبناك التشاركية في المغرب، بعد مسار عسير، بين أعلى هيئة للعلماء المغاربة، المجلس العلمي للأعلى، والبرلمان، والحكومة، قبل أن يخرج القانون المنظم لهذا النوع الجديد من التمويلات إلى العلن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حميد المفقوس منذ 4 سنوات

بل الكثير يعلمها و أخد فكرة عنها لكن لم يعيرها الإهتمام لأنها مشابهة تماما للبنوك الربوية ...كفانا آستغبائاً و ظلما و استفقارا و آستغلالا...

القعقاع منذ 4 سنوات

اول الغيث قطرة!!

ع الجوهري منذ 4 سنوات

لا يا عزيزي بل أكثر لكن الأغلبية تنتقذ إشراك البنوك الإسلامية مع الربوية