هل طلبت أمريكا دخول "المارينز" لحماية سفارتها في الرباط؟

11 ديسمبر 2017 - 15:02

كشفت مصادر دبلوماسية أن الولايات المتحدة الأمريكية رغبت في إرسال قوات “مارينز” لتأمين سفارتها في الدول العربية من ضمنها المغرب، التي تشهد مظاهرات مؤيدة للفلسطينيين، لكن أغلب الدول العربية المعنية، رفضت الخطوة، فيما أغلقت القنصلية الأمريكية ودار أمريكا أبوابهما بشكل مفاجئ، منتصف يوم الجمعة الماضي.

وكشفت المصادر ذاتها، حسب يومية “المساء”، أن الولايات المتحدة الأمريكية تقدمت بطلبات لإرسال عناصر من البحرية “المارينز” لتأمين مصالحها الدبلوماسية، تحسبا لأي تهديد، بعد قرار الرئيس دونالد ترامب الاعتراف بمديمة القدس عاصمة لإسرائيل.

ونقل مصدر دبلوماسي جزائي أن وزارة الدفاع الأمريكية طلبت، يوم الخميس الماضي، من الخارجية الأمريكية التواصل مع حكومات مختلف الدول العربية، والإسلامية من أجل السماح بإرسال جنود “المارينز” لتأمين مقرات ممثليها الدبلوماسييين.

في السياق ذاته، كانت السفارة الأمريكية في الرباط قد وجهت تحذيرا إلى مواطنيها، المقيمين في المغرب، قالت فيه إن قرار ترامب “قد يثير احتجاجات بعضها قد يكون عنيفا، لذلك فالبعثة تذكر المواطنين الأمريكيين بضرورة توخي الحذر، والانتباه إلى أمنهم الشخصي”.

وطلبت السفارة الأمريكية من رعاياها في المغرب “مراقبة الأخبار المحلية، والحفاظ على مستوى عال من اليقظة، وكذا اتخاذ الخطوات اللازمة لتعزيز أمنهم”.

كما دعت سفارة أمريكا مواطنيها إلى “تجنب مناطق المظاهرات، وتوخي الحذر في حال وجودهم على مقربة من تجمعات، أو احتجاجات، أو مظاهرات كبرى”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *