مشاكل عائلية تعجل بسفر نيمار إلى البرازيل

12 ديسمبر 2017 - 09:50

يأمل المدرب الإسباني لباريس سان جرمان،، أوناي ايمري، أن يعود النجم البرازيلي نيمار، لاعب برشلونة السابق، إلى الفريق في غضون ثلاثة أو أربعة أيام، وذلك بعد رجوعه إلى بلاده، أول أمس الأحد “لأسباب شخصية”.

إيمري، قال، مساء أمس الاثنين: “لقد منحناه الإذن من أجل السفر. أمل أن يعود في غضون ثلاثة أو أربعة أيام”، كاشفا أن النجم البرازيلي أعلمه بما يريد القيام به حين كان النادي الباريسي يتحضر لمباراة ليل التي فاز بها 3-1 السبت”.

وتابع المدرب ذاته: “قال لي أن لديه مشكلة عائلية، وإذا كان بإمكان النادي، وأنا السماح له بالذهاب الى البرازيل من أجل معالجة مشكلته، كانت مسألة مهمة بالنسبة إليه. الإنسان قبل كل شيء، واللاعب يأتي في المرتبة الثانية”.

وكان مصدر من داخل شركة “إن إن كونسولتوريا”، التي تدير أعمال اللاعب البرازيلي كشف، أمس، لوكالة فرانس برس أن “نيمار يأتي إلى البرازيل لأسباب شخصية” دون أن يوضح ما إذا كان اللاعب وصل إلى البلاد أو الأسباب الحقيقية لسفره، فيما كشفت إذاعة مونتي كارلو الرياضية أن مهاجم برشلونة السابق سافر، مساء السبت الماضي، إلى البرازيل بعدما تلقى “خبرا سيئا يتعلق بعائلته” وأن ناديه منحه الإذن لمدة ثلاثة أيام.

واعتاد النجم البرازيلي على مشاركة محبيه أخباره اليومية على شبكات التواصل الاجتماعي، لكنه لم ينشر أي خبر منذ، يوم الجمعة  الماضي، وحتى الاثنين، حين أجرى تغريديتين لا علاقة لهما بسفره إلى البرازيل.

وغاب نيمار عن مباراة فريقه أمام ليل بسبب الإيقاف، وسيغيب على الأرجح عن مباراة، الأربعاء المقبل، في كأس الرابطة أمام ستراسبورغ، الذي الحق بنادي العاصمة هزيمته الوحيدة في الدوري المحلي حتى الآن.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي

عاجل

تسجيل 9428 إصابة جديدة بكورونا و1766 حالة شفاء و27 وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية X