التوفيق يلوم الفقهاء الذين أفتوا بمقاومة الاستعمار الفرنسي

12 ديسمبر 2017 - 16:00

 

انتقد أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، في محاضرة له بمؤتمر “تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة” أول أمس بالإمارات، الفتاوى التي أصدرها علماء المغرب في نهاية القرن 19 تستنفر المغاربة للجهاد والمقاومة ضد الاحتلال الفرنسي والإسباني.

وقال للمؤتمرين:”في القرن 19 تعرض بلدي لمناوشات عسكرية، وكان العلماء على رأيين: رأي غالب ضاغط يقول بالاستنفار للجهاد، ورأي أقلية كانت ترى أن الأجنبي متفوق ماديا وعسكريا، وأن الصدام العسكري معهم سيجر إلى كارثة محققة، وحيث أن الدولة وقعت تحت ضغط الجهاديين فقد كانت الهزيمة نكراء، أعقبها فرض تعويضات أداها المغرب لمدة 30 عاما”. وأضاف “لا يجوز السكوت عن الحقوق، ولكن يجب النظر الفاحص في كيفية التمكن منها”.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

القعقاع منذ 3 سنوات

هذا زمان الرويبضة!!

أحمد الادريسي منذ 3 سنوات

أول المجاهدين للاستعمار هو المغفور له محمد الخامس طيب الله تراه

maghribi منذ 3 سنوات

حتى دابا باقي الحال سير رجع لمك لداركم في الجبل و خلي الفرنسيس أو الإنجليز إجيو يحكمو فينا و ماكاين لا ملك لا والو. هذا السفيه يدعو إلى احتلال البلد و إلغاء النظام

سعيد منذ 3 سنوات

يااخي غريب اما انكم لم تفهموا العربيه وهذا مشكل كبير واما انكم فهمت وتريدون تصفيه حساب خاص مع الوزير. الكلام واضح. انه يقول لا داعي للدخول في معارك لسنا مستعدين لها لان النتيجه قد تكون افدح. اتفهم كلام الوزير ويبقى هذا وجهه نظر لا اتفق معها شخصيا.

بيكاسو منذ 3 سنوات

ما علاقة أحمد التوفيق كاتب(جارات ابي موسى) مع العلوم الشرعية لكي يحلل ويحرم،ما هذا التطفل أيها الروائي والمؤلف.الاحتلال بكل اشكاله ما كان سيخرج من المغرب لو لا جهاد ومقاومة المغاربة،في ما يخص فرض إلاتفاقيات والمعاهدات المجحفة التي ما زلنا ندفع ثمنها فبسبب خذلان من كلنوا يفاوضون بالفنادق وليس بسبب حاملي البنادق.

Driss منذ 3 سنوات

هل هذا منطق يا وزير الشؤون الإسلامية. لماذا في كل الدول العربية يديرها أشخاص انهزاميون ولا يعترضون حتى على الظلم. ام بكلامك هذا تريد أن توصل للناس أن نتنازل عن القدس. قبح الله وجوهكم مثلكم من جعل المستعمر و الصهيوني يعيت فسادا في أوطاننا. الله يعلم من ينصره بالغيب.

كريم منذ 3 سنوات

هذا شخص مجنون يجب الحجر عليه،كيف يعقل ان يكون هذا وزير في حكومة صاحب الجلالة ،رأيي المتواضع هذا التصريح كاف لطرده من الوزارة،المقاومة هي حق مشروع ليس بفتوى دينية لكنه مشروع ايضا في القوانين الدولية..ما هي الرسالة التي يريد ايصالها ان نستقبل المحتل بالورود فقط لأنه متفوق عسكريا و كيف نقاومه ايها العبقري ..نستسلم له حتى يبيدنا كما ابيدت شعوب امريكا اللاتينية ،لم ارى او اسمع اغرب و اتفه من هكذا تصريح ويجب ان لا يسكت عنه....

فصيح منذ 3 سنوات

حتى دابا مرحبا بيهم غلطنا اللي قاومنى الاستعمار نطلبو السماحة منهم و يجيو يستعمرونا . الله يلعن اللي ما يحشم

التالي