"علماء المسلمين" يطالب قمة إسطنبول بـ "خريطة طريق للوحدة وتحرير القدس"

12 ديسمبر 2017 - 22:43

طالب الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، القادة المشاركين في القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي التي ستنطلق غدا الأربعاء بمدينة إسطنبول التركية، بضرورة “وضع خطة، وخريطة طريق للوحدة ولتحرير القدس”.

وفي رسالة وجهها الاتحاد للقادة المشاركين في القمة، وصف الاتحاد القدس بأنها أمانة في أعناق حكام البلدان الإسلامية.

واعتبر الإتحاد أن”جميع المشاريع السلمية لم تزد المحتلين للقدس إلا طغيانا وإصرارا على تهويدها، وبناء المزيد من المستعمرات”، لذلك، -يضيف- “فليكن شعار قمتكم وشعار الأمة: الاتحاد، والتحرير، اللذين هما أهم واجبات الوقت”.

وقال الاتحاد في رسالته إنه “يتابع مآسي أمتنا الإسلامية، وقضاياها الكبرى ببالغ الحزن والأسى لما آلت إليه من الضعف والهوان بسبب الفرقة التي أنهكت جسم الأمة والنزاعات التي نخرت فيه فأضعفته، وهذا هو أصل المرض”.

وشدد على أن “القدس وفلسطين موطن الأنبياء أمانة في أعناقكم، ولن تستطيع أمتنا إنقاذ القدس وتحرير الأراضي الفلسطينية والعربية المغتصبة دون أن تجتمع كلمتهم، وتقوى دولهم”.

وقال الاتحاد إنه لا بد من مقاطعة إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فيما يتعلق بموضوع مباحثات السلام، لكونها خالفت القرارات الدولية وتنكرت لها، وقفزت إلى فرض الأمر الواقع.

وفي سياق متصل، ناشد الاتحاد القادة المشاركين في القمة أن يضعوا “العلاج لحل المشاكل التي حلت بسوريا، واليمن، وليبيا، والروهنغيا، حلولا متوافقة مع تضحيات هذه الشعوب المسلمة”.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي