جراحة نادرة لرضيعة وُلدت بقلب خارج جسمها- صور

15 ديسمبر 2017 - 07:30

نجح الأطباء في إجراء جراحة نادرة لرضيعة وُلدت بقلب خارج جسمها، في سابقة تعد الأولى التي تشهدها بريطانيا.

وبحسب ما ورد في صحيفة “إندبندنت Independent” البريطانية، فقد اكتشف الأطباء، منذ الأسبوع التاسع من الحمل أن قلب الجنين وجزءاً من المعدة ينموان خارج الجسم، واعتقد الأطباء أنه سيكون من الصعب إنقاذ حياة الرضيعة، التي سُميت فيما بعد فانيلوب ويلكينز، بعد الولادة، إلا أن الإنسان لا يجب أبداً أن يفقد الأمل طالما هناك قلب ينبض.

وقرر الجراحون بمستشفى “غلينفيلد” في ليسيستر إجراء الجراحة فور ولادتها، بالرغم من أن نسبة نجاح الجراحة لم تتعد الـ10%، إلا أن الأم تمسكت حتى بالأمل الضعيف.

25360497_10215105711897126_300455760_n

25436179_10215105711937127_423467312_n

والجراحة تكونت من 3 عمليات دقيقة لنقل القلب داخل تجويف الصدر، بعد وضع قفص صدري صناعي، في سابقة تعد الأولى من نوعها في مجال الجراحة ببريطانيا.

وقد أخبر الأطباء ذويها أن أول 10 دقائق من ولادتها ستكون الأصعب والأخطر، إلا أن الدقيقة مرت تلو الأخرى، ونجحت المناضلة الرضيعة في التنفس.

وقد شارك حوالي 50 من الأطباء والمساعدين والممرضين في الجراحة الدقيقة التي أنقذت حياة الرضيعة الجميلة.

25436179_10215105711937127_423467312_n

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

عابر سبيل منذ 3 سنوات

لو كانت في المغرب لكان مصيرها الموت الحتمي بكب تأكيد

وليد منذ 3 سنوات

خمسون طبيبا لانهم يهتمون بالعنصر البشري و هناك شيء اسمه انسان،لن اقارن بيننا و بينهم فلا مجال للمقارنة،و الواقع يحكي

التالي