موجة البرد تستنفر سلطات تاونات

23 ديسمبر 2017 - 12:02

استنفرت سلطات إقليم تاونات، طيلة أيام الأسبوع المنصرم، مصالحها الداخلية والخارجية، لمواجهة آثار موجة البرد، التي تضرب قرى وحواضر ” جبالة”، وأعطت انطلاقة عملية توزيع الأغطية والملابس الواقية، بالإضافة إلى توجيه تعليمات للسلطات المحلية بتراب الجماعات، لجمع الأشخاص المشردين، وإرسالهم إلى أماكن إيواء خاصة، وذلك في إطار تفعيل التوجيهات الملكية، للتخفيف من آثار البرد والصقيع.

وكشف بلاغ لعمالة تاونات، توصل موقع ” اليوم24″ بنسخة منه، أن عملية توزيع الأغطية، والملابس الواقية، ومواد التدفئة استهدفت ساكنة 6 جماعات قروية تابعة لإقليم تاونات، حيث وزعت 3000 من الملابس الواقية على 2500 تلميذ، و500 من الأغطية الصوفية لفائدة الرجال والمسنين، فضلا عن توزيع أفران حديدية على مواطنين، وتمكين المؤسسات التعليمية من مواد التدفئة.

وأضاف البلاغ أن عملية التخفيف من موجة البرد، تزامنت مع حملة طبية سهرت عليها المندوبية الإقليمية للصحة، شملت تشخيص عدد من الأمراض، وأيضاً توزيع نظارات طبية على التلاميذ، الذين يعانون من نقص في النظر.

كما خصصت السلطات الإقليمية أماكن لإيواء المشردين، وذلك بتنسيق مع السلطات المحلية بالجماعات القروية والحضرية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

nouraddine hassani منذ 4 سنوات

لاحولا ولاقوة الابلاه العلي العضيم انا مستشار من جماعت عين عائشة لم تستفد من هاد الوسائل التدفئة او الأغطية

علال كبور منذ 4 سنوات

ضروف الجفاف تتاكد مع دخول الليالي جافة وباردة