العثماني يهاجم الوردي لضرب صورة بنكيران

25 ديسمبر 2017 - 22:01

في مسعاه إلى بناء شرعيته وخطابه داخل البيجيدي بعد انتخابه أمينا عاما في المؤتمر الثامن، لا يفوت سعد الدين العثماني الفرصة دون توجيه انتقادات غير مباشرة إلى عبد الإله بنكيران. في هذا السياق يأتي انتقاده الحاد للحسين الوردي، وزير الصحة المعفى في 24 أكتوبر الماضي.

ففي وقت كان يعتبر بنكيران وزير الصحة، الوردي، أحسن وزير صحة عرفه المغرب، صرح العثماني، في لقاء مع شبيبة حزبه في بوزنيقة قبل أسبوع، بأن الوردي «أسوأ وزير صحة».

وفي السياق نفسه، يأتي تصريح آخر لوزير الدولة، مصطفى الرميد، في حوار مع موقع «العمق»، حيث قال إن حكومة العثماني، «لأول مرة»، تضع أولويات قانون المالية، «خلافا للمراحل السابقة»، حيث «كانت الإدارة هي التي تعد قانون المالية في الغالب»، دون تحديد مسبق للأولويات، في إشارة نقدية إلى الحكومة السابقة، بل إنه قارن حكومة العثماني بحكومة بنكيران، معتبرا أن «الإنصاف» يقتضي مقارنة حكومة العثماني بحكومة بنكيران في 2013، «لنلاحظ أن هذه الحكومة، إن لم تزد على حكومة 2013 في مستويات مختلفة، فإنها لم تنقص عنها في شيء».

ويسعى العثماني إلى تأسيس خطابه على مصادر شرعية تاريخية انطلاقا من شخصية عبد الكريم الخطيب. ففي كلمته أمام الشبيبة أول أمس، عاد العثماني إلى لحظة تأسيس حزب الحركة الشعبية الدستورية الديمقراطية، معتبرا أن ذلك تم ضد قرار إعلان حالة الاستثناء من طرف الحسن الثاني، ما يعني أن «فكرة الديمقراطية أصيلة في الحزب»، بل إن العثماني حرص على التذكير بأن الشبيبة تأسست حين كان يتولى الأمانة العامة، لأن الخطيب كان يفوض إليه كل الصلاحيات.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

القعقاع منذ 3 سنوات

فاقد الشيء لا يعطيه!!

المراكشي منذ 3 سنوات

شاء من شاء و أبى من أبى الدكتور الحسين الوردي أحسن وزير صحة في تاريخ المغرب إنجازاته ستنقش على صفحات تاريخ المغرب الحديث. و شاء من شاء و أبى من أبى العثماني أسوء رئيس حكومة في تاريخ المغرب. و صدق من قال " شكون عدوك خوك فالحرفة "

التالي