كندا تطرد السفير والقائم بالأعمال الفنزويليين

26 ديسمبر 2017 - 18:11

أعلنت الحكومة الكندية، الاثنين، أن السفير الفنزويلي لم يعد “مرحبا به” واعتبرت القائم بالأعمال “شخصا غير مرغوب فيه”، ردا على طرد كراكاس قبل يومين القائم بالأعمال الكندي.

وكانت كراكاس سحبت سفيرها في كندا احتجاجا على عقوبات أوتاوا ضد مسؤولين فنزويليين ضالعين في الفساد وانتهاكات حقوق الانسان في البلاد، التي تعيش على وقع أزمة سياسية واقتصادية.

وقالت وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، في بيان، “أعلن أن السفير الفنزويلي لم يعد مرحبا به في كندا. أعلن أيضا أن القائم بالأعمال الفنزويلي شخص غير مرغوب فيه”.

واعتبرت فريلاند أن طرد القائم بالأعمال الكندي، كريغ كواليك، قبل يومين “يعبر تماما عن ممارسات نظام (الرئيس الفنزويلي نيكولاس) مادورو الذي يواصل تقويض كل الجهود الهادفة الى إعادة الديموقراطية ومساعدة الشعب الفنزويلي”.

وأضافت أن “الكنديين لن يبقوا مكتوفي الأيدي فيما تحرم حكومة فنزويلا شعبها حقوقه الديموقراطية وحقوق الفرد الاساسية وترفض أن يتلقى مساعدة إنسانية أساسية”.

وقررت الحكومة الكندية الجمعة تجميد أصول 52 مسؤولا في فنزويلا وروسيا والسودان ومنعهم من دخول أراضيها على خلفية ملفات فساد أو انتهاكات لحقوق الانسان.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي