جطو يطيح برأس جديد

27 ديسمبر 2017 - 20:02

يبدو أن اسم رئيس المجلس الأعلى للحسابات، إدريس جطو، سيتحوّل إلى كابوس يقض مضجع السياسيين.

فبعد «الزلزال» الذي تجسد في إعفاءات وسخط ملكيين على عدد من الوزراء بناء على تقرير مجلس جطو حول مشروع «الحسيمة منارة المتوسط»، أطاح التقرير الجديد حول مالية الأحزاب بالمسؤول المالي لحزب الاتحاد الدستوري.

عضو المكتب السياسي، عبد الله حساني، قدّم يوم أمس استقالته من مهام أمين المال، وبالتالي، من عضوية المكتب السياسي، بعد الملاحظات التي تضمنها تقرير المجلس، الذي تحدّث عن رصده ممارسات غير قانونية في مالية حزب الحصان، من قبيل نفقات تنقل تفوق 40 مليون سنتيم غير مبررة، وتلقي الحزب تمويلات بـ350 مليونا، تفوق السقف القانوني المحدد في 300 مليون. مصدر من الحزب قال إن الأمر يتعلّق بإقالة تمت في شكل استقالة.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

LE MONTAGNARD منذ 3 سنوات

LA POURSUITE JUDICIAIRE DOIT ETRE DE REGLE DANS CES CAS

التالي