مواجهات قوية لسفراء الكرة المغربية في"كاف" وعصبة الأبطال

22 فبراير 2018 - 12:59

تمكنت الأندية المغربية الأربعة، المشاركة في المنافسات القارية، من التواجد جميعها في الدور الأول من كل من عصبة الأبطال الإفريقية، وكأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم، وذلك بعد أن نجح فريقا الدفاع الحسني الجديدي، ونهضة بركان، في تجاوز الدور التمهيدي لهاتين المسابقتين، واللحاق بكل من الرجاء والوداد البيضاويين، المعفيين من خوض مباريات الدور التمهيدي.

وسيكون سفراء الكرة المغربية، في القارة السمراء، مطالبون الشهر المقبل، بالحفاظ على سمعة الكرة المغربية، التي أنارها لقب الوداد البيضاوي الموسم الماضي، عندما يدخلون في العاشر من شهر مارس المقبل، غمار الدور الأول من هذه المنافسات، غير أن مهمتهم لن تكون بالسهلة، بحكم قوة وقيمة الفرق التي سيواجهونها.

ففي منافسات عصبة الأبطال الإفريقية، أغلى المنافسات القارية، سيكون على الوداد البيضاوي، حامل اللقب والمرشح فوق العادة للذهاب بعيدا في المسابقة، مطالبا بتجاوز فريق إفواري قوي، هو وليامسفيلي أتليتيك، الذي يعتبر من أقوى الأندية الإفوارية، والذي أقصى في الدور التمهيدي فريقا قويا، هو الملعب المالي.

وبالإضافة إلى الوداد، فإن الممثل الثاني للمغرب، في عصبة الأبطال، فريق الدفاع الحسني الجديدي، سيواجه هو الآخر في الدور الأول، فريقا متمرسا، هو فيتا كلوب الأنغولي، الذي يملك هو الآخر تجربة محترمة في المنافسات القارية، وسبق له في أكثر  من مرة، الوصول لأدوار متدمة.

أمام بخصوص المنافسة الثانية، كأس الإتحاد الإفريقي، فإن فريق نهضة بركان، الذي تجاوز بصعوبة، المرحلة التمهيدية، سيجد أمامه فريقا قويا في الدور الأول، هو النادي الإفريقي التونسي، الذي وصل الموسم الماضي، لدور نصف نهائي المسابقة، ويعتبر من أقوى الأندية في تونس.

في المقابل، يبدو أن مهمة الرجاء البيضاوي في العبور للدوري الموالي من كأس الـ”كاف” لن تكون بصعوبة مهمة بركان، إذ سيواجه الرجاء فريقا نواذيبو الموريتاني، الذي بلغ هذا الدور، بعد تخطيه فريقا قويا، هو أفريكا سبور الإفواري.

جدير ذكره، أن مباراة الذهاب، من هذا الدور ستقام أيام 9، 10،و 11 من شهر مارس المقبل، على أن تقام مباراة العودة بعد أسبوع من هذا التاريخ.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.