الخلفي: هذه حقيقة حذف امتحانات التربية الإسلامية والفلسفة

22 فبراير 2018 - 16:20

بعدما أثار أساتذة الفلسفة موضوع حذف المادة من امتحانات الباكالوريا المهنية وتعويضها بالتربية الإسلامية، والحديث عن خفض مكانة التربية الإسلامية في شعبة الباكالوريا المهنية، قال الخلفي إنه ليس هناك أي إلغاء.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة، في النوة الصحافية التي أعقبت اجتماع المجلس الحكومة الأسبوعي،  اليوم الخميس، أنه بالنسبة لموضوع إلغاء مادة الفلسفة أو التربية الإسلامية، فيتعلق الأمر بإعادة الترتيب وليس الإلغاء.

وأضاف الخلفي “لا يمكن أن يقع الإلغاء، ومادة التربية الإسلامية يمتحن فيها، على غرار باقي المواد الأدبية التي كانت تدرج في امتحانات السنة الأولى من الباكالوريا”.

وأوضح الوزير، أنه “فعلا السنة الماضية كان حصل تأخر، مما اضطر إلى إجراء امتحاناتها في السنة الثانية”.
وشدد على أنه “هذه السنة، وعلى غرار السنوات السابقة، ستجرى امتحانات هذه المادة في إطار السنة الأولى من الباكالوريا كباقي السنوات الماضية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.