بوريطة ينزل بقوة في بروكسيل قبل الحسم في قانونية تجديد اتفاق الصيد

27 فبراير 2018 - 07:29

تتجه الأنظار، يومه الثلاثاء، في كل من المغرب، وإسبانيا والاتحاد الأوربي، إلى مقر محكمة العدل الأوربية في مدينة ستراسبورغ الفرنسية، حيث سيصدر القاضي الحكم النهائي في مسألة قانونية تجديد اتفاق الصيد البحري بينهما من عدمه.

وتعتقد المصادر الأوربية أن أي قرار ضد تجديد اتفاق الصيد البحري يهدد مستقبل العلاقات الدبلوماسية بين الرباط، وبروكسيل، وكذلك التعاون في مجموعة من المجالات الحساسة، حسب تقارير أوربية، وإسبانية.

“اليوم24” علم أن وزير الخارجية والتعاون، ناصر بوريطة نزل بقوة، أمس الاثنين، في مدينة بروكسيل، بالتزامن مع قرب صدور قرار محكمة العدل الأوربية، الذي اعتبرته مصادرنا غير ملزم سياسيا للاتحاد الأوربي، على الرغم من التعقيدات، التي قد يطرحها قانونيا في حالة صوت ضد الاتفاق.

والمصدر ذاته أشار إلى كون ناصر بوريطة سيلتقي، أيضا، يومه الثلاثاء صباحا، “فيددريكا موغيرني”، رئيسة الدبلوماسية الخارجية للاتحاد الأوربي.

وأضافت المتحدثة نفسها أن السبب الرئيسي للزيارة هو اتفاق الصيد البحري، وبدرجة أقل التباحث في قضية مرتبطة بالتطورات، التي تعرفها القدس.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.