أندية بوزنيقة تتدرب أمام مقر الجماعة احتجاجا على حرمانها من المنحة

26 فبراير 2018 - 21:29

في إجراء إحتجاجي مثير، قرر فريقا أتليتيك بوزنيقة، ونجم الساحل بوزنيقة، الممارسان في بطولة عصبة الغرب، إجراء حصة تدريبية مشتركة أمام مقر جماعة المدينة، وذلك احتجاجا على التهميش الذي يطال الناديين، وعدم توصلهما بالمنح المالية، منذ سنة 2016.

وذكر بلاغ مشتكر للناديين، توصل “اليوم24″ بنسخة منه، أن الناديان ” يعانيان من الإقصاء الممنهج من الدعم المالي المخصص للفرق الرياضية من طرف مجلس جماعة بوزنيقة، وذلك لسنتي 2007 و 2008″، على الرغم من المراسلات العديدة التي تم بعثها لكل من باشا المدينة، وعامل إقليم بنسليمان.

وقرر الناديان القيام بالعديد من الخطوات الإحتجاجية، من أجل إيصال معاناتهما للقائمين على الشأن الرياضي بالمدينة، على غرار إجراء حصة تدريبية أمام مقر الجماعة، وتنظيم مسيرات ووقفات إحتجاجية، ستكون أولها يوم الإثنين المقبل، بمشاركة جميع فعاليات المجتمع المدني بالمدينة.

وفي السايق ذاته، قال عضو في المكتب المسير لنادي أتليتيك بوزنيقة، في حديثه مع “اليوم24” إن الأندية الرياضي في المدينة هي ضحية صراعات سياسية ضيقة في الجماعة، وقد تلقى مصير فريق وفاق بوزنيقة، الذي ذهب هو الآخر ضحية هذه الصراعات، وقلة المساعدات المالية، على الرغم من أن ميزانية الجماعة تبلغ حوالي 10 ملايير سنتيم، وعلى الرغم ايضا من أن نادي وفاق بوزنيقة كان يستفيد في وقت سابق من منحة تقدر بحوالي 240 مليون سنتيم.

وفي الجهة المقابلة، نفى مصدر مسؤول من الجماعة المذكورة، أن يكون عدم توصل هذه الأندية والجمعيات الرياضية، بمنحها السنوية راجع إلى صراعات سياسوية، أو إلى تهميش للشأن الرياضي والثقافي بالمدينة، بل أرجع الأمر إلى “ضائقة مالية تعاني منها الجماعة بسبب عدم تحقيقها لفائض مالي مع بداية السنة”، غير أن المصدر ذاته، أكد في حديثه مع الموقع، أن هذه النوادي ستستفيد جميعها من الدعم المالية، مباشرة بعد تحقيق الجماعة لانتعاشة مالية، والتي يرتقب أن تتم شهر أبريل أو ماي المقبل.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.