أشهر عازف كمان مغربي يرحل إلى دار البقاء - صورة

07 مارس 2018 - 13:11

رحل عازف الكمان الشهير، والملحن المغري، الجيلالي بلمهدي، أمس الثلاثاء، إلى دار البقاء، عن عمر يناهز 84 سنة، بعد صراع مرير مع المرض.

ويعتبر الفنان الراحل من أشهر عازفي الكمان في المغرب، وكان قد انضم إلى صفوف الجوق الوطني، وأمضى مسيرة فنية امتدت لـ60 سنة.

الراحل مهدي بنجيلالي

ويبدوأن هواية الراحل في عزف الكمان، ورثها عن شقيقه الأكبر محمد المهدي، الذي أبدع في العزف على الآلة الوترية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.