وبين خلاصاتها التي صادق عليها الأعضاء الجمهوريون في اللجنة، التأكيد على أن اللجنة لم تعثر “على أي إثبات على تواطؤ أو تنسيق أو تآمر بين حملة ترامب والروس”.