بعد شهرين من اختفائه.. رئيس جماعة توجطات يسلم نفسه للأمن

17 مارس 2018 - 20:31

قال موسى عزيزي، رئيس جماعة تاوجطات، إنه قدم نفسه طوعا للسلطة الأمنية، واعتبر المبادرة تجسيدا لمبدأ “احترام القانون”، وتفعيلا لمنطق ” الدفاع لأجل سيادة القانون”.

وأضاف وعزيزي، في تصريح ل”اليوم24″، لحظات قبل تسليم نفسه لمفوضية أمن تاوجطات، صباح اليوم السبت، أنه امتثل للقانون لأنه لا أحد فوق القانون، مضيفا:” مكاينش شي حاجة فهاذ البلاد من غير القانون”.

من جهته، اعتبر مولاي حفيظ اسماعيلي، عضو هيأة دفاع رئيس جماعة تاوجطات، أن تقدم موكله أمام السلطة الأمنية المختصة، لتسليم نفسه، يعبر عن استجابة لمنطق دولة المؤسسات، وأن القانون فوق الجميع، مضيفا، في تصريح ل” الموقع”، أن القانون حق للجميع، وما قام به موكله بشكل إرادي، يعكس الانتصار لمبدأ العدالة.

جدير بالذكر أن عددا من المحامين، ينتمون لهيأتي فاس ومكناس، رافقوا رئيس جماعة تاوجطات إلى مركز الأمن بالمدينة، حيث سلم نفسه طواعية، بعدما صدرت في حقه مذكرة بحث وطنية، في إطار متابعته من أجل” استغلال النفوذ والابتزاز والنصب والاحتيال”، بناء على شكاية تقدمت بها ضده شركة للنظافة، تربطها عقدة التدبير المفوض بجماعة تاوجطات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.