AFP: محتجز رهائن فرنسا "متطرف" مغربي كان تحت مراقبة السلطات

23 مارس 2018 - 14:00

كشفت وكالة الأنباء الفرنسية، زوال اليوم الجمعة، أن المشتبه فيه في عملية احتجاز رهائن داخل سوبرماركت في تريب، جنوب فرنسا، يحمل الجنسية المغربية.

وذكر المصدر ذاته، أن السلطات تشتبه في كون المغربي يبلغ من العمر 30 سنة، كان تحت مراقبة السلطات بسبب انتقاله إلى التطرف.

وبدأت عملية احتجاز الرهائن بعد دقائق على إصابة شرطي بجروح بالرصاص في مدينة مجاورة، دون أن تعلن السلطات على الفور ما إذا كان هناك رابط بين الحادثتين.

وطالب محتجز الرهائن بالإفراج عن صلاح عبد السلام، المغربي الحامل للجنسية البلجيكية، والمشتبه به الرئيسي في هجمات باريس 2015 التي أسقطت 130 قتيلا.

صلاح عبد السلام هو الناجي الوحيد من المجموعة الجهادية التي نفذت اعتداءات باريس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.