حقق المنتخب الوطني انتصارا معنويا على منتخب صيربيا بهدفين لواحد، في المباراة الودية التي جمعتهما فوق أرضية ملعب تورينو الإيطالية، مساء اليوم الجمعة، تحضيرا لنهائيات النسخة المقبلة لكأس العالم بروسيا الصيف المقبل.

وافتتح المنتخب الوطني حصة التهديف في الشوط الأول عن طريق النجم حكيم زباش من ضربة جزاء تحصل علبها نور الدين امرابط.

وعادل بعدها المنتخب الصيربي النتيجة، قبل أن يعيد المهاجم بوطيب الأمور إلى زمامها بتوقيع هدف التقدم دقائق قبل نهاية الشوط الأول.

ولم تسفر فعاليات الجولة الثانية عن جديد، إذ استمر تقدم المنتخب الوطني بهدفين لواحد حتى الإعلان عن نهاية المواجهة، في انتظار المباراة الودية الثانية، التي سيكون طرفها الآخر منتخب أوزبكستان.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.