20 ألف أسرة مغربية تعيش في دور الصفيح و 37 ألف بناية مهددة بالانهيار

27 مارس 2018 - 17:59

قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إن حكومته أحصت عشرين ألف أسرة تعيش في دور الصفيح، و37 ألف بناية مهددة بالانهيار، ودعا وزراء حكومته إلى العمل من أجل تمكين هذه الأسر من الولوج إلى تمويل السكن بشروط ميسرة، بالموازاة مع مواصلة مجهودات القضاء على دور الصفيح من أجل بلوغ الهدف المحدد في البرنامج الحكومي بمعالجة 50 في المائة منها.

ودعا العثماني، في مراسلة، وجهها إلى وزير الدولة، والوزراء، وكتاب الدولة، والمندوبين السامين، والمندوب العام، حول إعداد ميزانية الثلاث سنوات المقبلة، إلى إيلاء الأهمية لتحسين ظروف ولوج الطبقات الفقيرة، والمتوسطة إلى السكن اللائق، عبر توفير عروض خاصة بها على مستوى التكلفة، والجودة، وتوفير الخدمات، والمرافق العمومية الضرورية.

وأمام صعوبة الوضع، وتزايد الاحتقان الاجتماعي، دعا العثماني أعضاء حكومته، في منشوره، إلى ضرورة العمل من أجل تحسين ظروف عيش المواطنين عموما، والفقراء منهم خصوصا، وضمان ولوجهم بشكل منصف، وعادل إلى التعليم، والصحة، والسكن، من خلال إرساء التلقائية، وتكامل السياسات الاجتماعية العمومية، وتحسين الدعم الموجه إلى الفئات الفقيرة، والهشة.

وفي هذا الإطار، طالب العثماني فريقه الحكومي بالعمل على وضع قاعدة معطيات موحدة، وخاصة بالفئات الفقيرة والهشة، من أجل ضمان العدالة والفعالية في توجيه أليات الدعم المباشر لها، سواء تعلق الأمر بنظام المساعدة الطبية RAMED أو ببرنامج تيسير، أو دعم الأرامل، والمطلقات، وذوي الاحتياجات الخاصة.

وحث العثماني، حسب الوثيقة، التي يتوفر “اليوم 24” على نسخة منها، على إعطاء الأولوية لتسريع إنجاز برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية، والمجالية في العالم القروي، الذي أعلنه الملك محمد السادس، باعتباره نموذجا فعليا لالتقائية السياسات الاجتماعية القطاعية، وبرامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وتكامل جهود كافة المتدخلين من قطاعات وزارية، وجماعات ترابية، ومؤسسات عمومية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عبدالرزاق الاسماعيلي منذ 4 سنوات

أسكن بالحي المحمدي بأكادير عام 2004و2005 تم تخصيص عشرات الهكتارات من هذا الحي لاحداث تجزءات لفائدة سكان كريان بيكران الآن قلة من أصحاب الكريان لا زالوا يحتفظون بالعقارات والأكثر باعوا الاستفادة بعشرات الملايين وانتقلوا الى سفوح جبال أكادير حيث أعادوا بناء كريان جديد...