على متن الحافلات.. الدبلوماسيون الأميركيون المطرودون من روسيا يغادرون موسكو

05 أبريل 2018 - 09:30

غادر الدبلوماسيون الأميركيون الذين طردتهم روسيا ردا على إجراء مماثل من واشنطن بحق ستين دبلوماسيا روسيا إثر قضية سكريبال، صباح اليوم  الخميس، سفارتهم في موسكو عائدين إلى الولايات المتحدة.

وغادر عشرات الدبلوماسيين الأميركيين وعائلاتهم السفارة باكرا في الصباح في ثلاث حافلات وباص صغير متوجهين إلى مطار في العاصمة الروسية، في اليوم الأخير الذي حددته لهم السلطات الروسية لمغادرة البلاد، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية.

ومنذ تسميم العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا على أراضي المملكة المتحدة في 4 مارس الماضي، بواسطة مادة تصيب الأعصاب من النوع العسكري، تم تطويرها في الاتحاد السوفياتي بحسب بريطانيا، تشهد الساحة الدبلوماسية عمليات طرد متبادلة بين روسيا والدول الغربية.

وعثر على العميل المزدوج السابق وابنته يوليا فاقدي الوعي على مقعد في إحدى حدائق سالزبري.

وقالت لندن إنه “من المرجح جدا أن تكون روسيا مسؤولة عن الهجوم”، في اتهام نفاه الكرملين بشدة.

وأدت القضية إلى تراجع العلاقات بين موسكو والغرب إلى أدنى المستويات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.