الزفزافي يعرض الملابس الداخلية للمعتقلين ويطلب إجراء خبرة جينية

06 أبريل 2018 - 18:20

رفع ناصر الزفزافي، قائد حراك الريف، تحديا مباشرا في وجه ممثل النيابة العامة، بعد أن عرض أمام الحضور لباس داخلي متسخ لأحد المعتقلين، مطالبا بعرضه على المختبر وإخضاعه لتحليل جيني كي يتبين صدق ادعائه.

وأوضح الزفزافي، الذي صرخ من خلف القفص الزجاجي بمحكمة الجنايات بالدار البيضاء، مساء اليوم الجمعة، مباشرة بعد إعلان القاضي علي الطرشي رفع الجلسة لتهدئة الأوضاع المتوترة بين الدفاع والنيابة العامة، أن “موقعة الماء الملوث هي مؤامرة مدبرة من طرف النيابة العامة وإدارة السجون”.

وأضاف الزفزافي أن “إدارة السجون هي جزء من منظومة الفساد بالبلاد”، متسائلا حول قدرة ممثل النيابة العامة على عرض محتويات كاميرات المراقبة داخل السجون، مشيرا إلى أن فيديوهات إدارة السجون حول مياه السجن لا يدري أين تم تصويرها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.