أزمة بين المغرب و"المينورسو" على خلفية وصفها لانفصالي بـ"سفير"

08 أبريل 2018 - 10:30

دخل المغرب في أزمة جديدة مع بعثة الأمم المتحدة لمراقبة الوضع في الصحراء “المينورسو”؟ وذلك على خلفية وصف رئيسها لممثل انفصاليي “البوليساريو” في الأمم المتحدة بـ”سفير”.

وحل رئيس بعثة المينورسو كولين ستيوارت يوم الجمعة الماضي، في مخيمات تندوف، في زيارة لجبهة “البوليساريو”، قدم خلالها تعازيه في وفاة أحمد بوخاري، ممثل “البوليساريو” في الأمم المتحدة، وكتب في سجل التعازي أن “الأمم المتحدة وأمينها العام” يقدمون تعازيهم في “السفير” أحمد بوخاري، وهو ما أثار غضب المغرب، لاعتبار أن صفة “سفير” لا تمنح إلا لممثلي الدول التي تعترف بها الأمم المتحدة، في حيث أن الجبهة الانفصالية لا تحظى بهذا الاعتراف.

يشار إلى أن زيارة ستيوارت كانت مبرمجة قبل أسابيع طويلة، غير أنها تعثرت بسبب إصرار “البوليساريو” عل ىاستقبال المسؤول الأممي داخل المنطقة العازلة من الصحراء المغربية، في منطقتي بير الحلو وتيفاريتي، وهو ما رفض مسؤول “المينورسو” الاستجابة له، إلى أ، تقرر استقباله في تندوف.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ع الجوهري منذ 4 سنوات

هناك حجر كريم إسمه سفير مشكل بسيط سفير أو رئيس المهم اللي تحرك يموت باباه