«تصفية» تركة بنكيران

11 أبريل 2018 - 01:03

أربعة قرارات اتخذها وزراء العدالة والتنمية أغضبت زعيمهم، عبد الإله بنكيران، بشدة، تتمثل في إبعاد إدريس الأزمي عن رئاسة مؤسسة منتخبي الحزب، وإبعاد عبد الغني لخضر عن رئاسة منتدى الأطر، ومن ثم عن عضوية الأمانة العامة، وقرار بسيمة الحقاوي، وزيرة التنمية الاجتماعية، إعفاء عبد المنعم بلمدني من مهمة «مدير مؤسسة التعاون الوطني» رغم جديته، ثم قرار لحسن الداودي، وزير الحكامة، إعفاء سليمة بناني، مديرة صندوق المقاصة، بالتزامن مع عجز الحكومة عن التصدي للتلاعبات في أسعار المحروقات.

مصدر مقرب من بنكيران التقاه أخيرا كشف أنه غاضب من قيادة حزبه بسبب القرارات المذكورة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.