عصابة مسلحة تثير الرعب في تاونات.. والسلطات تلتزم الصمت

18 أبريل 2018 - 23:23

تعيش ساكنة جماعة عين عائشة بإقليم تاونات والجماعات المجاورة لها، حالة من الرعب في ظل توالي السرقات التي تنفذها عصابة مسلحة في تاونات، منذ شهر قريبا.

وحسب مصادر محلية، فإن العصابة المسلحة تنجز، يوميا، عمليات سرقة في مناطق متفرقة، وهي متخصصة في سرقة الأبقار، مشيرة إلى أن آخر العمليات استهدفت دوار “بازلة”، الذي يبعد عن مركز عين عائشة، حيث تمت سرقة خمسة أبقار من منزل واحد، بعد ترويع قاطنيه باستعمال السلاح.

ولا حديث بين سكان الجماعات القروية المجاورة لعين عائشة إلا عن العصابة المسلحة، التي تقدم على أفعالها الإجرامية في ظل صمت رهيب للسلطات الأمنية، حسب قولهم، بينما يتحدث البعض عن عجز السلطات الأمنية على توقيف المشتبه فيهم.

وبحسب المعلومات، التي حصل عليها الموقع، بادرت بعض الدواوير إلى تنظيم لجان للحراسة الليلية بهدف الحد من السرقات المتكررة لأبقارها.

وأصبح عدد من الأشخاص، الذين كانوا يعملون في المدن القريبة، تاونات، أو فاس، مضطرين إلى العودة إلى منازلهم للمبيت، بعد يوم عمل شاق، من أجل حماية ممتلكاتهم.

وتشير المعطيات، أيضا، إلى أن مواطنا قاوم، أخيرا، هجوم العصابة المسلحة، فكان مصيره ذبحه بالسلاح الأبيض، ومن لطف الأقدار أنه لم يفارق الحياة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.