"مدير بنك متقاعد" من ضحايا سنوات الرصاص يتقاضى 1300 درهم شهريا!- فيديو

04 مايو 2018 - 21:01

قال قمر بنسالم، من ضحايا سنوات الرصاص، والمتقاعد من القرض الفلاحي، إن ادارة المؤسسة البنكية التي اشتغل في السبعينيات من القرن الماضي، مديرا لإحدى وكالاتها، رفضت تطبيق العفو الشامل بعدما اعتقل سنة 1973 ضمن مجموعة خنيفرة، وصدر في حقه حكم بالسجن لـ20 عاما، واستفاد من العفو الشامل سنة 1980″.

وأضاف بنسالم في تصريح لـ”اليوم 24″، “لم أعد لعملي إلا في سنة 1994، وفِي عهد حكومة التناوب استفدت من تعويض جزئي”، مشيرا إلى أنه كان مسؤولا نقابيا ورفض المساومة ليتعرض للتنقيل التعسفي.

وأفاد بأنه غادر القرض الفلاحي سنة 2002 بمعاش لا يتعدى 1300 درهم.

وأشار إلى أن هيئة الإنصاف والمصالحة درست ملفه وحصل على توصية منها، إلا أن ملفه لازال إلى حدود اليوم في المحاكم، بعدما صدر الحكم لصالحه ابتدائيا.

وأضاف:”اليوم أطالب الدولة بإنصافي وبتطبيق توصية الإنصاف والمصالحة”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

القمر مهدي منذ 4 سنوات

حسبنا الله و نعم الوكيل في هاد كل من كانت له يد من قريب او بعيد في هذه الحالة

momo منذ 4 سنوات

أين الدولة اولا وقبل مل شيء لانصافك

خطر الخطر منذ 4 سنوات

تحية حارة الاخ قمر وانا من زمن اسال عنك بدون جواب حتى هده اللحظة فارجو لك الصحة والعافية