رحمة.. صرخة مسنة أوهمها قريبها بزيارة العائلة ورماها في الشارع! - فيديو

08 مايو 2018 - 19:01

بصوت متلعثم، ولغة يستعصي فهمها، تروي رحمة، امرأة عجوز، قصة التخلي عنها من طرف أحد أقربائها، الذي وضعها في الشارع، قبل أن تنقل إلى مستشفى الرازي في مدينة الدارالبيضاء، حيث تخضع للعلاج.

تُقدم المرأة المتخلى عنها، كما ظهرت في الفيديو معلومات شخصية عنها، إذ قالت إن اسمها رحمة بنت حدوم بنت الحاج عبدالسلام الساهيلي، وكانت تعيش في دوار في منمطقة بوزيانات، الواقعة بين مدينة الكارة والدارالبيضاء.

وأضافت رحمة أنها أم لولدين، ثمرة زواجها من طليقها، وهما يعيشان في الدارالبيضاء، وطليقها متزوج من امرأة أخرى، أنجب منها 7 أولاد، يعيشون أيضا، في العاصمة الاقتصادية، بينما كانت هي تعيش في دوار نواحي مدينة الكارة رفقة أحد أقربائها، الذي تخلى عنها في الشارع.

وتضيف رحمة أن أحد أقاربها أحضرها إلى مدينة الگارة، يوم الجمعة الماضي، بدعوى زيارة عائلية فتخلى عنها بشارع الحسن الثاني ثم انصرف بدون رجعة، قبل أن تنقلها السلطات المحلية إلى المستشفى لتلقيها العلاجات الضرورية، نظرا لوضعها الصحي المتدهور.

وحاولت إدارة المستشفى، حسب الفيديو الذي صوره أحد المواطنين، نقل رحمة إلى مؤسسة تيط مليل للرعاية الاجتماعية لكن حالتها الصحية المتدهورة حالت دون قبولها داخل أسوار المركز، ليتم إرجاعها إلى المستشفى الذي لازالت تمكث فيه لحدود اليوم، الثلاثاء.

وتوجه رحمة من خلال الفيديو نداء لأسرتها أن تتعرف عليها وتأخذها للبيت، خصوصا أن سنها وظروفها الصحية لا تسمحان لها بالعيش في الشارع، وحاجتها إلى العناية والعلاج.

[youtube id=”52fpcrQfKIo”]

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

momo منذ 4 سنوات

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم