هل ستستمر حملة المقاطعة خلال شهر رمضان؟..مغاربة يجيبون- فيديو

14 مايو 2018 - 08:30

مازالت حملة المقاطعة التي يشنها عدد من كبير المغاربة ضد الثلاثي حليب “سنترال” و”سيدي علي” ومحطات الوقود “أفريقيا” تثير الجدل، ومع قرب شهر رمضان، يطرح الكثيرون السال التالي: هل ستستمر المقاطعة أم لا؟

في هذه السياق، أكدت إحدى المواطنات لـميكرو “اليوم 24” أن “حملة المقاطعة يجب أن تستمر خلال شهر رمضان، لأن المغاربة يعانون من غلاء الأسعار في الشهر الفضيل، والتي تشمل العديد من المنتجات الضرورية”.

وأكد مواطن آخر “أن المقاطعة مستمرة في رمضان إن لم يتم خفض أسعار السلع الثلاث التي تشملها”.

وأوضح آخر “أنه على الرغم من استمرار عدد كبير من المغاربة في حملة المقاطعة لعدة أسابيع،إلا أن المسؤولين لم يستجيبوا لمطالبهم”، مشيرا “لو كنا في بلد آخر ، لرأيت المسؤولون في موقف أكثر إيجابية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مصطفى يعقوبي منذ 3 سنوات

يجب ان تستمر المقاطعة الى ان تخفض الاسعار و سحقا للسمك و ثمنه الخيالي في رمضان و في غير رمضان و نقاطع ايضا الشناقة في عيد الاضحى لنكسر أثمان الأضاحي ليصبح اغلى خروف لا يتجاوز 2500درهم و الا فلا حاجة لنا في الاضحية لانها سنة فقط

مغترب منذ 3 سنوات

اليوم ظهر فيديو من موريتانيا يؤكد ظهور حليب سنطرال بدؤهمات فقط. حلل وناقش

متتبع منذ 3 سنوات

يجب أن تكون الأسعار متداولة للجميع خاصة المواد الغداءية لانها ضرورية للعيش من خضر وسمك وزيت ...

كريم المغربي منذ 3 سنوات

إسقاط مافيا الاحتكار و المحاسبة هي رمز المقاطعة. لان الحكومة لو تدخلت لصالح الشعب الان فكن متأكدا أنها سترفع من الضرائب لتعويض المافيا. يعني بمفهومها كحكومة الشعب فيه فيه.

zahiri.mohamed منذ 3 سنوات

ستستمر .لكل من سولت له نفسه بان هدا الشعب ااغيور على وطنه ملكه .

عباسة القراط منذ 3 سنوات

يجب مقاطعة مواد أخرى. الحمص 30 درهم و زيد و زيد.

مريم بروكسل منذ 3 سنوات

لم يستجيبو لأنهم لا يستهلكون هذا النوع من الحليب بالإضافة أن هناك بعض المواطنين غير مقاطعين كبقية الشعب

التالي