توقعات بتضاعف تكلفة إنجاز مسرح الرباط لتجاوز 200 مليار سنتيم بعد تعثر أشغاله

09 مايو 2018 - 23:49

يعرف مشروع المسرح الكبير بالرباط تعثرا في أشغال إنجازه على ضفة وادي أبي رقراق بمدينة الرباط، مما يهدد بمضاعفة تكلفته الإجمالية، فيما يرتقب ألا يتم تسليمه إلا منتصف السنة المقبلة 2019.

ووفق ما ذكره موقع “ميديا 24″، فإن التأخير الحاصل في إنجاز المشروع والذي يمتد إلى سنتين، سيرفع  تكاليفه إلى الضعف بعد أن حددت ميزانيته الأصل في البداية في 1.3 مليار درهم (130 مليار سنتيم).

وأرجعت مصادر الموقع سبب هذا الوضع إلى خلل في التوافق بين مختلف المتدخلين في المشروع المذكور، الذي قامت المهندسة البريطانية من أصل عراقي “زها حديد” بتنفيذ تصميمه الأساسي.

وبحسب الجهة نفسها، فإنه ومع انطلاق المشروع، ظهر اختلاف في منهجيات العمل بين المتدخلين، خصوصا بين البريطانيين والمغاربة، “حيث أن الطرف الأول المتمثل في مكتب الدراسات البريطاني كان راضيا على تصاميم المشروع، في حين أن المغاربة المعتادين على المهنجية الفرنسية في الإشتغال بقوا في انتظار تلقي مخططات تنفيذ المشروع”، يضيف المصدر ذاته.

وأضافت بأن العديد من المشاكل ظهرت بعد ذلك، قبل أن يتفاقعم الوضع بعد وفاة المهندسة “زها حديد” بعد سنتين من انطلاق المشروع.

يشار إلى أن المشروع المذكور شيد على مساحة 27 ألف متبر مربع، على ضفاف نهر أبي رقراق وبمحاذاة معلمتي صومعة حسان وضريح محمد الخامس، حيث يأمل المشرفون عليه أن يكون رمزا للانبعاث الثقافي والفني لعاصمة المملكة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

رشيد منذ 4 سنوات

عار و حشومة وزعم مهم باز ضروري مسرح وتنظيم كأس العالم وتجڤي وتسيييييييير وتسيييييير

abdellah ounajar منذ 4 سنوات

hasbiya alaho wani3ma alwakil,200!!!!!!

المجدوب منذ 4 سنوات

أظن والله اعلم ان سبب الوفاة هذه المهندسة لن يكون سوى هذا المشروع بسبب الفساد المستشري في المغرب ونتنصيب غير الاكفاء في المناصب المهمة تجعل من يتعامل مهعم يحرق اعصابه حتى يصاب بالسرطان الله يستر. كما ان 130 مليار كانت لتحل مشاكل كبيرة يعاني منها المواطن مثل الصحة والتعليم ، ومن العر والخزي ان تبعثر هكذا كمن يصب الماء على الرمل، زعما كاع المسارح التي لدينا امتلئت عن اخرها، كم من مستشفى او مؤسسة تعليمية ستبني 130 مليار، زعما كاع المغرابة يعشقون الفن وكم تمثل الفئة المستهدفة من هذا المشروع، اليست اقلية، ام تريدون ان يقال عنكم متحضرون وتتباهوا بذلك امام الاجانب وانتم فضائحكم في كل العالم، كمن يغطي الشمس بالغربال. اش خاصك العريان، الخاتم امولاي اللهم ان هذا منكر

Kalid منذ 4 سنوات

قصة لفليل و لقرع و المشطة والصلع و لي كلا و شبع ضروري يتفركع و منين القصة فيها لملاير و فيها الهندسة و التصاميم و ثمن لمصامر علمونا نجيو نعبرو معاكم ميترو بميترو و يبان المكسي بديال الناس واش عريان وخا يلبس غي تقاشر .دبرو عليا