العدالة والتنمية التركي يتهم ألمانيا باستهدافه "بشكل خاص"

11 مايو 2018 - 21:32

اتهم حزب العدالة والتنمية التركي، الجمعة، السلطات الألمانية، باستهدافه على وجه الخصوص، بما يتصل بالدعاية المقررة للانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة.

جاء ذلك وفق ما أفاد به “مركز التنسيق الانتخابي في الخارج”، التابع لحزب العدالة والتنمية في تركيا، مؤكدا أن السلطات في ألمانيا تستهدف الفعاليات الانتخابية للحزب التركي الحاكم دون غيره.

وجاءت تصريحات حزب العدالة والتنمية بعد مطالبة مسؤولين ألمانيين، حكومتهم، بعدم السماح بتنظيم فعاليات دعاية انتخابية تركية في ألمانيا.
من جهته، قال رئيس المركز مصطفى ينار أوغلو: “يستطيع نواب حزب الشعوب الديمقراطي المعارض، المشاركة في الفعاليات التي تنظمها منظمة (بي كا كا) الإرهابية في ألمانيا، خلال الأيام المقبلة، في حين أن الموقف الألماني يستهدف حزب العدالة والتنمية بشكل واضح وحصري”، من خلال الدعوات الرسمية بحظر دعاية العدالة والتنمية.

وأضاف أيضا أنه يمكن لنواب حزب الشعب الجمهوري المعارض، الذي يدعمه الحزب الديمقراطي الاجتماعي، الشريك له في الحكومة الألمانية، أن ينظموا فعالياتهم داخل ألمانيا بكل حرية، دون أي جدل، على عكس حزب الحرية والعدالة.

وشدد ينار أوغلو على ضرورة وقوف برلين عند مسافة واحدة من جميع الأحزاب التركية، وأن لا تزج بنفسها في السياسة الداخلية لبلاده.

وأقرت الجمعية العامة للبرلمان التركي في 28 أبريل الماضي، مقترح قانون مشترك لحزبي “العدالة والتنمية”، و”الحركة القومية”، لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية مبكرة في 24  يونيو المقبل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي