رئيس كوبا يؤكد لعباس رفضه القرار الأمريكي بشأن القدس

12 مايو 2018 - 10:42

أكد الرئيس الكوبي الجديد ميغل دياز خلال لقائه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، أن “بلاده تؤيد إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود ما قبل 1967 مع القدس الشرقية عاصمة لها”.

وأعرب دياز عن رفض بلاده “للقرار الأمريكي الأحادي بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة واشنطن إليها”، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الكوبية.

وتأتي زيارة عباس لكوبا ضمن ختام جولته لأمريكا اللاتينية، والتي شملت أيضا فنزويلا وتشيلي، في محاولة لإقناع قادة الدول بعدم السير على خطى الولايات المتحدة في نقل سفارة بلادهم من تل أبيب إلى القدس، وسط ضغوط إسرائيلية في هذا الشأن.

ووفق ما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، فإن عباس عقد مع نظيره الكوبي جلسة مباحثات في القصر الجمهوري بالعاصمة هافانا في ثالث محطة من جولته بأمريكا الجنوبية، وبحث معه تطورات القضية الفلسطينية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأعرب عباس عن شكره لمواقف كوبا التاريخية الداعمة للقضية الفلسطينية في المحافل الدولية، إلى جانب المنح الدراسية لطلاب فلسطين في تخصصي الطب والهندسة.

وفي هذا الإطار، أعلن الرئيس الكوبي، التزام بلاده بمواصلة دعم القضية الفلسطينية، معلنا زيادة عدد المنح الدراسية إلى مئتي منحة موزعة على أربع سنوات.

وتدشن الولايات المتحدة الاثنين المقبل سفارتها في القدس رغم استياء الأسرة الدولية والفلسطينيين، وكان ترامب أعلن في السادس من دجنبر الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة من تل أبيب وفقا لوعد قطعه خلال حملته الانتخابية، وخلافا لتوافق دولي حول هذا الموضوع منذ عقود.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.