محمد بويزان..من نجم الـ"قوات المساعدة" إلى متشرد يمشي عاريا بشوارع الخميسات

12 مايو 2018 - 22:30

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة  حديثة مؤثرة للاعب محمد بويزان، اللاعب السابق لفريق الاتحاد الزموري للخميسات، وفريق القوات الملكية المساعدة، الذي يعيش وضعية مزرية، ويعاني من مرض نفسي، جعله يفترش شوارع مدينة الخميسات، ويقضي أيامه متشردا في دروب وأزقة المدينة.

وحسب مصدر مقرب من فريق الاتحاد الزموري للخميسات، فإن اللاعب يعيش وضعية نفسية واجتماعية جد مزرية، في غياب تام لأي مساعدة سواء من الجمعيات بالمدينة، أو حتى من إدارة النادي، وأكد المصدر ذاته، أن وضعية اللاعب، لا ترضي وتشرف أي غيور على المدينة والفريق الزموري.

وبرز محمد بويزان، بشكل لافت مع فريق الاتحاد الزموري للخميسات، في فترة الثمانينيات، قاده لتحقيق العديد من النتائج الإيجابية في البطولة، وقد عرف بموهبته العالية، وهو الأمر الذي دفعه، إلى الانتقال لفريق القويات الملكية المساعدة (شباب المسيرة حاليا)، وخاض رفقته العديد من المباريات، في المنافسات المحلية، غير أنه لم ينل نصيبه من تمثيل المنتخب الوطني.

وعاش اللاعب استقرارا نفسيا واجتماعيا، عندما كان يلعب مع فريق القوات الملكية المساعدة، بعد أن اشتغل برتبة محترمة، في سلك القوات المساعدة، غير أن حياته سرعان ما انقلبت رأسا على عقب، بسبب مشاكل عائلية، والإدمان، ما أدى إلى فقدانه منصبه، وتعرضه لأزمة نفسية حادة.

وأطلق عددا من الغيورين على المدينة نداء استغاثة، عبر عدد من صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” من أجل إنقاذ بوزيان.

بوزيان

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عبدالله بنيحي منذ 4 سنوات

أول من يحق عليه القيام بمساعدة المريض اللاعب محمد بويزان هو محمد الكرتيلي "رجل تعليم سابق " ابن الخميسات الذي بترأسه لفريق اتحاد الخميسات استطاع أن يستفيد من خيرات الفريق وعضويته بالجامعة والاتحاد العربي لكرة القدم وووو ....و تعيينه بديوان الوزير الأسبق في النقل محمد بوعمود لانتمائه للتجمع الوطني للأحرار قبل أن "يقلبط الكبوط" تجاه حزب الحصان ..مما تحول من رجل تعليم عادي إلى رجل من رجالات القلعة الزمورية فأصبح يملك ما لم يملكه أحد غيره في رمشة عين ... واليوم التقليد عليه إلى ما وقفش مع اللاعب المتشرد

مغترب منذ 4 سنوات

مادمت في المغرب فلا تستغرب