بعد أشهر من الإعتقال...السعودية تتجه للإفراج عن العمودي مالك "لاسامير"

20 مايو 2018 - 14:45

قال رئيس وزراء إثيوبيا، أبي أحمد، إن السعودية ستفرج، قريبا، عن رجل الأعمال محمد حسين العمودي، الذي يمتلك أكبر حصة في مصفاة البترول المغربية لاسامير، بعد أن اعتقل في إطار حملة على الفساد التي شنتها سلطات الرياض، في نونبر الماضي، وضمت رجال أعمال وأمراء سعوديين.

وذكرت وكالة “رويترز” أن رئيس الوزراء الإثيوبي أدلى بهذه التصريحات في وقت متأخر من مساء أمس السبت، لدى وصوله قادما من السعودية، حيث اجتمع مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في زيارة استمرت يومين.

وكان اعتقال العمودي قد عقد مشكلة مصفاة “لاسامير” التي يمتلك حصة الأسد فيها عبر شركته “كورال بيتروليوم”، التي تستحوذ على 67 في المائة من رأسمال شركة «لاسامير» المفلسة في المحمدية.

وأقدمت “كورال بيتروليوم”، مؤخرا، على رفع شكوى ضد المغرب أمام المركز الدولي لتسوية المنازعات الاستشارية في الولايات المتحدة التابع للبنك الدولي، بعد رفض العامودي سابقا التوصل إلى تسوية لحل مشكلة لاسامير، والتي تخضع لمسطرة التصفية، بعد أن تراكمت عليها ديون ضخمة وصلت إلى 43 مليار درهم في عام 2015.

العمودي كان قد اقترح ضخ 5 ملايير درهم فقط في رأس مال الشركة لتجاوز الأزمة، وهو المبلغ الذي اعتبر غير كاف، لأداء المبالغ الطائلة من الديون نحو كل من الجمارك، وبنوك أجنبية، ومحلية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

القعقاع منذ 4 سنوات

المحطة اسمها سامير و ليس لا سامير!!