والدة الشاب الذي تعرض لـ"الدهس" بجرادة تطلب المساعدة: ابني يموت أمامي!

20 مايو 2018 - 21:20

 

كشفت أم الشاب عبد المولي ازعيقر، الذي تعرض للدهس يوم ال 14 من مارس الماضي، خلال مواجهات بين قوات الأمن ومحتجين بجرادة، عن آخر تطورات الوضع الصحي لابنها، الذي يرقد بمصحة النور بالدار البيضاء.

وأكدت في حديثها لـ”اليوم 24″ أن عبد المولى مازال يرقد بالمصحة، ووضعه الصحي مازال حرجا، إذ تعرض إلى إصابة خطيرة على مستوى النخاع الشوكي والعمود الفقري، الأمر الذي تسبب له في شلل على مستوى القدمين. مشيرة إلى أن “الأطباء المشرفين على حالته الصحية لم يؤكدوا لها بعد امكانية أن يقف ابنها على رجله مجددا أم لا”.

من جهة أخرى، أفادت والدة عبد المولى أنها تعيش أسوء أيامها؛ فابنها عبد المولى يرقد بالمصحة وحالته الصحية حرجة، إضافة إلى ضيق ذات اليد، وكثرة المصاريف، خصوصا وأنها لا تستطيع أن تفارق ابنها.

وحول تأثير الإصابة على حالة ابنها النفسية، أكدت والدة عبد المولى لـ”اليوم 24″ أن ابنها لازال يعيش على إيقاع الصدمة، قائلة: “حسبنا الله..ماشي ساهلة”.

عبد-المولى-ازعقير copy

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مبارك منذ 3 سنوات

لو كان من خدام الدولة لعولج بالخارج.

الراشدية منذ 3 سنوات

فينكم المغاربة هاد الشاب كان يناظل من اجلنا الان هو في حاجة الينا الن نقوم بمساعدته .سنكون شعبا جحودا

التالي