انتحار مسن قبيل الإفطار شنقا

23 مايو 2018 - 14:50

أقدم رجل مسن، قبيل حلول إفطار أمس الثلاثاء، سادس أيام شهر رمضان، على وضع حد لحياته شنقا، بعد أن استعان بحبل أوثقه في شجرة زيتون في منطقة سيدي بوخلف، التابع لإقليم أزيلال.

والمسن الهالك، الذي كان في السبعينات من عمره، قرر إنهاء حياته، فتوجه إلى منطقة خلاء، بعيدا عن الأنظار، واختار توقيتا قبيل أذان المغرب، وهو الوقت الذي يكون فيه الكل منهمكا بتحضير وجبة الفطور، وشنق نفسه.

وحلت عناصر الدرك الملكي في عين المكان، وأجرت معاينة للحادث، ومسح شامل لمسرح الواقعة، كما باشرت تحرياتها بهذا الخصوص بتعليمات من النيابة العامة، فيما تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات لإجراء تشريح طبي من شأنه تسهيل عملية البحث، الذي تقوم به الضابطة القضائية بخصوص القضية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي