مواطنون يتلفون صناديق سمك كانت موجهة للبيع بتطوان - فيديو

23 مايو 2018 - 22:21

أقدم عدد من المواطنين، اليوم الأربعاء، بجماعة بني حسان بإقليم تطوان، على إتلاف مجموعة من صناديق الأسماك، التي كانت موجهة للبيع بالسوق الأسبوعي.

وأظهرت مجموعة من الصور وأشرطة الفيديو، التي جرى تداولها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، عدداً من صناديق سمك السردين، وهو ملقى على الأرض ويعبث به الأطفال، وذلك قبل أن تتم عملية حرقها.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن عملية إتلاف صناديق السمك وحرقها بجماعة بني حسان بإقليم تطوان، لم تتم بسبب غلاء سعرها الذي ارتفع مع حلول شهر رمضان المبارك وحسب، وإنما بسبب رائحتها الكريهة التي تنبعث منها كذلك.

واعتبر عدد من المراقبين، أن إتلاف السمك وإحراق صناديقه عمل غير مقبول، وذلك للانعكاس السلبي الذي ستؤثر به على حملة مقاطعة السمك، التي انطلقت قبل يومين من إقليم شفشاون، ضد غلاء أسعار السمك، الذي ارتفع بشكل لا يتناسب مع القدرة الشرائية للمواطنين.

وعلى صعيد آخر، اضطرت شاحنات نقل الأسماك، اليوم الأربعاء أيضاً، من مغادرة السوق الأسبوعي لجماعة بوقرة بإقليم وزان، بعد حملة المقاطعة شراء السمك، التي نجحت حسب مصادر مطلعة بنسبة كبيرة للغاية.

هذا، ويشتكي المواطنون بمختلف المدن، من غلاء أسعار الأسماك، خصوصا خلال شهر رمضان المبارك، رغم أن المغرب يتوفر على ثروة بحرية، يفترض بوجودها أن تكون أسعار الأسماك مناسبة للقدرة الشرائية للمواطنين.

وتجدر الإشارة، إلى أن حملة مقاطعة السمك، سبقتها حملة مقاطعة منتجات كل من شركة وقود إفريقيا، وسنطرال دانون، وماء سيدي علي المعدني، وكبدتها حسب أرقام بورصة الدار البيضاء، خسائر مالية مهولة.

https://youtu.be/p3VVFPc1PBI

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أم محمد منذ 3 سنوات

صحيح المقاطعة هي أن لا تشتري السمك وليس الإفساد في الأرض ..هذه فتنة ولم نسمع عنها إلا من

القعقاع منذ 3 سنوات

لا فوضى و لا هم يحزنون !! هذه أمور جد إيجابية سنرى نتائجها قريبا !! انتهى عهد العقلانيات و القانون وووو نحن الان انتقلنا الى مرحلة اخرى لتفريغ سنوات من الحكرة و الا مبالات !!

omar منذ 3 سنوات

مقاطعة منتوج معين اسلوب حضاري , لكن ان تتحول الامورلعمل تخريب فهدا لا يرضي عنه لا الله و لا العبد, مقاطعة منتوج سمك شيء منطقي و معقول 2 بحور سردين 20 درهم, يعني ان قسم الاقتصاد بالمدن و القرى و المداشر طنجة تطوان العرائش الحسيمة عليه ان يتحرر الامور الاسعار للان المستفيد من العملية هم الوسطاء و السماسرة اما صاحب المركب او البحار لا يستفدوا شيء, كون مافيا تحتكر سوق, فتجد 5 الى اشخاص يتحكمون في المنتوج له مخازين التبريد يكدسون السمك و يبيعونه على اهوائهم, للان مكتب الصيد لم يقوم بواجبه لمراقية و معاينة ما يجري ,اما سمك طري يصدر او يباع في سرية للمطاعيم و فنادق الكبرى , حان الاوان لتحرير سوق السمك من الملشيات في طنجة تطوان العرائش ,للان الدولة تضيع في مستحقاتها جبائية و كدلك المواطن لم يتدوق ثروته سمكية

Youssef منذ 3 سنوات

J'ai aimé ce texte alors je vous invite à Le lire Pour une remise en cause globale d'un modèle culturel dans l'impasse .... نحن شعب نريد دولة مثل دول أوروبا و السويد و الدانمارك.. و لا نريد شعبا مثل شعوبهم .. ايها الشعب أقم دولة العدل في نفسك تقم على أرضك.. نحن شعب بارع في التشخيص .. بارع في رصد المشاكل و الاختلالات.. بارع في التحليل .. ولنا قدرة هائلة على تفسير كل شيء .. كل شيء .. نحن شعب يمكنه أن يحلل الرياضة و الفن و السياسة و الاقتصاد و العلوم و حتى الدين نحن شعب يجلس في المقاهي لساعات يناقش التفاهات و يغتاب هذا و ذاك .. و يلعن الحكومة و الوزراء و المدراء و الرؤساء .. و يريد دولة مثل السويد و الدانمارك .. نحن شعب يشاهد مباريات البارصا و الريال .. و يحفظ تفاصيل لاعبيهم.. أجورهم و ملابسهم و سياراتهم .. بل و حتى صديقاتهم و خليلاتهم و يغضب لخسارة البارصا أو الريال و لا يغضب لخساراته و لا لفشله في كل مباراة الحياة .. نحن شعب يلعن البلدية التي لا تجمع النفايات التي يرميها هو من نافذة منزله أو من نافذة السيارة .. و يلعن البلدية التي لا تنظف الساحات التي يتبول فيها .. و يلعن البلدية التي لم تغير زجاج حافلة النقل التي كسرها رميا بالحجارة .. و لم تغير مصباح الإنارة الذي كسره طفله و هو يمارس هواية الرماية بالحجارة .. نحن شعب يلعن غلاء أسعار المواد الغذائية و يتسابق و يتنافس في شراءها و تكديسها .. و يرمي بقايا أطعمته الكثيرة بعد ذلك في القمامة .. نحن من أكثر الشعوب رميا للنفايات المنزلية .. نحن شعب يلعن موازين و يحضر بكثافة لأنشطتها و يملأ ساحاتها .. و يرقص و يصرخ بجنون في سهراتها.. نحن شعب بعد كل مباراة لكرة القدم نكسر كل شيء داخل الملعب وخارجه ... الكراسي و المرافق .. و الحافلات التي ستقلنا إلى منازلنا .. و نكسر بعد ذلك عظام بعضنا .. سواء خسر فريقنا او ربح نحن شعب تجد الموظف منا يترك عمله و يجلس في المقهى مع أصدقاءه يلعن الدولة و الحكومة و تردي الخدمات العمومية .. و إن حدتثه عن واجبه قال لك "على زين الأجر الذي نتقاضاه" .. نحن شعب التسيب الوظيفي.. شعب يعشق السليت .. فمعدل اشتغال موظفينا هو 27 دقيقة في اليوم .. في حين متوسط اشتغال موظفي الدول المتقدمة هو 7 ساعات ... نحن شعب يلعن المعلمين و الأطباء و المهندسين و الموظفين و رجال الأمن و التجار و الحرفيين و المقاولين .. مع أن الشعب هو كل هؤلاء .. نحن شعب يريد الزيادة في الأجور و لا يريد الزيادة في الإنتاجية .. يريد المزيد من الحقوق و لا يؤدي القليل من الواجبات.. نحن شعب تجد منا من لا يملك أي شهادة علمية و لا تقنية و لا تجربة و لا خبرة له ومع ذلك يريد عملا مريحا بأجر كبير ... و إذا هاجر خارج بلده اشتغل في أي شيء .. البناء و الحفر و جمع النفايات .. و يبيت في العراء و داخل السيارات و في غرف ضيقة .. و إذا عاد إلى وطنه تباهى بسيارته الأجنبية وبذلته الغربية.. اللذان اشتراهما بعد تعب رهيب و محنة قاسية .. و نحن شعب لا يقرأ و لا يحب الكتاب.. فمعدل القراءة عندنا هو 6 دقائق في السنة.. في حين معدل الدول المتقدمة هو 200 ساعة .. نحن شعب ينفق على الكتاب درهما واحدا في السنة .. بينما شعوب الدول المتقدمة تنفق على الكتاب معدل 1000 دولار في السنة.. نحن شعب ينفق على التدخين 300 درهم سنويا .. و على الهاتف 1000 درهم سنويا .. و على الكتاب درهم واحد فقط .. نحن شعب يستهلك الخمر أكثر من الحليب .. نستهلك 132 مليون لتر من الخمور سنويا .. و نستهلك ألاف الأطنان من الحشيش سنويا .. وندخن 15 مليار سيجارة ... و الشعب هو كل هؤلاء .. الكل يتغنى بالوطن .. لكن لا أحد حاسب نفسه و سأل نفسه ماذا قدم لهذا الوطن ؟ ؟ ؟ أيها الشعب أقم دولة العدل في نفسك تقم على أرضك

محمد منذ 3 سنوات

هذه ليست مقاطعة انها فوضى واعتداء على ُملك الغير المقاطعة يعني متشريش السمك اعتقد كل من ظهر في الصورة بوضوح ستتم متابعته قضائيا ويوف يدفع الثمن غاليا اذا حذاري من هدا الفعل مرة اخرى

القعقاع منذ 3 سنوات

هذه علامات نضج الشعب المغربي!! كنّا سنين عديدة لا نشاهد مثل هذه الحركات الاجتماعية الا في الدول المتقدمة!! و اخيراً و ليس آخرا!!

التالي