الفيزازي: هذا هو حكم إفطار المنتخب المغربي في مباراته مع إيران

24 مايو 2018 - 23:00

تتزامن أولى مباريات المنتخب المغربي في دور المجموعات برسم نهائيات كأس العالم، التي ستقام في روسيا الشهر المقبل، مع آخر أيام شهر رمضان المبارك، وهو ما يعيد جدل إفطار الرياضيين المسلمين إلى الواجهة.

وقال الشيخ الفيزازي لـ”اليوم24″، إنه في حالة كان المنتخب المغربي سيصل إلى المدينة، حيث يرتقب أن تجرى مباراته مع إيران في اليوم نفسه، فيجوز لهم الإفطار بدليل قوله تعالى في كتابه الكريم: “من كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر”.

وأضاف: “يجوز للصائم أيا كان إفطار اليوم، الذي يكون فيه على سفر، وليس بنية اللعب، وإنما بنية السفر”، موضحا أنه إذا كان اللاعبون المغاربة مقيمين في المدينة لأزيد من يوم فلا يحق لهم الإفطار”.

وبدأ جدل “حكم إفطار اللاعبين” مع إعلان مدرب المنتخب السينغالي، اليو سيسي، أن “لاعبي فريقه لن يصوموا خلال أيام المنافسات الودية التحضيرية”، مبررا ذلك بكونه يرغب في الحفاظ على لياقتهم، خلال هذه الفترة، لاسيما أنها تتزامن مع ارتفاع في درجات الحرارة، وفقا لما أوردته وسائل إعلام محلية.

وينوي المنتخب السينغالي، حسب المصدر ذاته، الإفطار خلال أيام المنافسات، وقضائها في ما بعد، نظرا إلى الطابع، الذي تكتسيه تظاهرة “كأس العالم”، المتزامنة مع هذه الفترة الخاصة من السنة، والتي قد يقع فيها اللاعبون ضحية الاجتفاف”.

وفي السعودية، أكد الإمام صالح المغامسي، للتلفزة السعودية أن “لاعبي المنتخب السعودي يجوز لهم الإفطار أثناء سفرهم لكأس العالم، وعليهم أن يحتسبوا لرفع شأن الإسلام”.

وأجاز مفتي مصر، شوقي علام، بدوره للمنتخب المصري الإفطار خلال مشاركته في كأس العالم في روسيا، وقال: “نرتكن في حل إفطارهم إلى قاعدة السفر إلى أن يعودوا، بناء على الحكم الموسع لمدة السفر”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عبدالرحمن منذ 3 سنوات

كل واحد مسؤول على راسو والصيامو عليهم ألإختيار لايكلف الله نفس إلا وسعها وسلام عليكم

Badr منذ 3 سنوات

N'importe quoi l'Aid en Russie est prévue Mercredi ou Jeudi et non le jour du match

lambarki driss منذ 3 سنوات

ادا كان المنتخب الوطني ينوي الافطار فعلى كل لاعب إخراج فدية وهي إطعام ستين مسكينا

مغربي وطني منذ 3 سنوات

المغاربة لا يحتاجون رايك ايها المنافق الحقير.

ناصر السنة منذ 3 سنوات

هولاء كلهم مرتزقة و ليسوا بشيوخ هذه لعبة والله قال في السفر وان تصمواخير لكم واستغرب للوهابي الدي قال رفع راية الاسلام .لو تريد الدول الاسلامية ان ترفع ترفع راية الاسلام ان تضغط على الفيفا لتحويله ما بعد رمضان او تنسحب الدول الاسلامية لان رمضان ركن من اركان الاسلام

حاجي منذ 3 سنوات

واش هاد الكرة غادي تحرر فلسطين؟؟؟ و هضبة الجولان؟ اقول للاعبين كل نفس تتعلق بكراعها ولكم ك الاختيار و انت المسؤول امام الله.و الكرة مشروع ربوي بامتياز ولكم واسع النظر

سعيد البعلوتي منذ 3 سنوات

وهل يجوز للشيخ الفيزازي ان يضاجع حنان في ليلة القدر الجواب لسيادة العلام الفيزازي نعم يجوز ويجب ان يكون ذلك من طلوع الشمس ال غروبها وفيه اجر عظييم

مراكشي منذ 3 سنوات

مابني على باطل فهو باطل من فضلكم لاتقحمو ا الدين في امور بعيدة عنه ولا تكذبوا على الله

مراقب منذ 3 سنوات

استحي من نفسك قبل ان تفتي في الناس

محمود منذ 3 سنوات

كان على هذا المسمى شيخا ان يفتي في النصب و الاستغلال الجنسي لبنات الناس قبل للاءفتاء في السفر في رمضان

التالي